قبض عليها في السبعينات بتهمة ممارسة الرذيلة.. محطات في حياة زيزي مصطفى.. صور

قبض عليها في السبعينات بتهمة ممارسة الرذيلة.. محطات في حياة زيزي مصطفى.. صور

الفنانة الراحلة زيزي مصطفى من الفنانات اللاتي امتلكن موهبة كبيرة لم تتناسب مع البطولات المحدودة التي حصلت عليها طوال مسيرتها رغم دخولها مجال الفن في سن مبكرة.

ولدت زيزي مصطفى فى يوم 2 يونيو عام 1949 لأسرة تحب الموسيقى والفن، حصلت على دبلوم الفنون التطريزية.

كانت بدايتها عندما اختارها المخرج صلاح أبوسيف للمشاركة فى فيلم بين السماء والأرض وقد تعرف جمهور السينما المصرية عليها أكثر فى فيلمها التالي «المراهقات» الذى شاركت فى بطولته مع الفنانة ماجدة.

بعد ذلك اختارها المخرج حسين كمال لبطولة فيلم «البوسطجى» الذى كان بمثابة انطلاقتها الحقيقية على الشاشة الكبيرة، وذلك فى عام 1968 أمام شكرى سرحان وصلاح منصور، وهو الفيلم الذي يعد من علامات السينما المصرية.

تزوجت زيزي مصطفى وهى صغيرة السن من مهندس بحرى وأنجبت منه ولدًا وبنتًا ثم تزوجت من الممثل محمد خيرى، ومن الممثل يسرى مصطفى ولكنها انفصلت عنه أيضًا.

واجهت زيزي مصطفى أزمة كبيرة عندما اتهمت في قضية الرقيق الأبيض، وهي شبكة للأعمال المنافية للآداب، قيل أن الفنانة ميمي شكيب هي من كانت تديرها، وتم القبض على زيزي مصطفى عام 1974، هي ومجموعة أخرى من الفنانات، ووجه لها تهمة ممارسة الرذيلة مقابل 50 جنيهاً، وأثناء التحقيق معها نفت كل ما هو منسوب إليها.

توفيت فى يوم 12 فبراير عام 2008 فى منزلها بمصر الجديدة إثر نوبة قلبية وقد شارك في الجنازة كثير من الفنانين.