قصة “الفتاة الشبراوية” داليدا مع النجاح والحب والاكتئاب حتى الموت انتحارًا .. 30 صورة نادرة

19 أبريل 2018 - 9:32م عماد عربى، مشاهير القاهرة - كل النجوم 1٬310 مشاهدة

في العام 1951 فازت “الفتاة الشبراوية” الجميلة يولاندا كريستينا جيجليوتي في مسابقة ملكة جمال “Miss ondina”، ففُتِحَت أمامها أبواب الشهرة واسعةً وكبِر حلم التمثيل داخلها، حتى نجحت في دخول عالم السينما الساحر ببعض الأدوار الثانوية، مثل: شخصية الممرضة اللعوب في “سيجارة وكاس” مع سامية جمال، وأصبحت من هذه اللحظة “داليلا”.
كانت داليلا قبل ذلك مجرد فتاة مصرية من أصول إيطالية، نشأت في حي شبرا وعاشت ظروفًا عصيبة بعد رحيل والدها، فعملت في مجال الطباعة على الآلة الكاتبة ثم حظيت بوظيفة سكرتيرة في إحدى شركات الأدوية، لكن طموحها لم يقبل بذلك وبقيّ حلم التمثيل يراودها حتى حصلت على الفرصة.
   
التقت داليلا في فرنسا مدرب الصوت “رولاند برغر” العام 1954، وهو من حفز موهبتها الغنائية وأقنعها بالغناء في الملاهي الليلية باللغات العربية والإيطالية والفرنسية واليونانية واليابانية والإنجليزية والإسبانية والألمانية، ولكن باسم جديد هو “داليدا”.
احتلت سريعًا لوائح أفضل المطربين حول العالم وبلغ رصيدها أكثر من 500 أغنية و12 فيلمًا، أكثرهم شهرة “اليوم السادس” مع المخرج يوسف شاهين، ونالت خلال مشوارها الفني القصير الكثير من الألقاب والأوسمة، مثل: ميدالية رئاسة الجمهورية الفرنسية.
الحياة الشخصية لداليدا كانت الأكثر إثارة؛ إذ أقامت علاقات عاطفية فاشلة أودت بها إلى الانتحار في نهاية المطاف، كان أولها علاقة قوية برجل كان يُدعى “لوسيان موريس” لكنها انفصلت عنه بعد أشهر قليلة، بعدما تورطت مع آخر في علاقة عاطفية، هو الرسام جان سوبيسكي. حاول موريس نسيانها بامرأة أخرى لكنه انتحر بالرصاص، وبعد ذلك التقت داليدا شابًا مغرمًا بالغناء كان يُدعى “لويغي تانغو” وحينما فشل في إثبات موهبته ألقى بنفسه من أحد الفنادق، وكانت هي أول من رأى جثته ما أصابها باكتئاب حاد.
 
أقدمت داليدا على الانتحار تم إنقاذها وخضعت بعد ذلك لجلسات علاج نفسي طوال أشهر طويلة، وفي 3 أيار/مايو العام 1987 اختارت الفنانة المصرية- الإيطالية أن تضع حدًا لاكتئابها الممزوج بالشهرة، فانتحرت بجرعة زائدة من الأقراص المهدئة، وكانت آخر كلماتها “سامحوني الحياة لم تعد تحتمل”. الحكومة الفرنسية كانت رائدة في تكريم داليدا فوضعت صورتها على طابع البريد المحلي، وأُقيم على قبرها تمثال بحجمها الطبيعي العام 2001.

 

الكلمات الدلالية لـ قصة “الفتاة الشبراوية” داليدا مع النجاح والحب والاكتئاب حتى الموت انتحارًا .. 30 صورة نادرة

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “قصة “الفتاة الشبراوية” داليدا مع النجاح والحب والاكتئاب حتى الموت انتحارًا .. 30 صورة نادرة“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور