قصة رحمة التي أشعلت فيس بوك.. فقدت الحركة فجأة دون سابق إنذار.. صور

7 أغسطس 2017 - 2:10ص sara منوعات القاهرة - كل النجوم 22٬418 مشاهدة

أثارت قصة رحمة، اهتمام نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا، حيث أصيبت بالشلل دون سابق إنذار.

رحمة، التي تبلغ من العمر 25 سنة، فتاة رياضية وتتمتع بصحة جيدة ، إلا أنه في يوم 20 يناير عام 2017 استيقظت رحمة من نومها، وهي تشعر بصداع شديد، وجزء كبير من جسمها مشلول، وقد فقدت الحركة تماما فور وصولها المستشفى.

الأطباء احتاروا في تشخيص مرضها، وقد عرضتها والدتها على الكثير من أطباء المخ والأعصاب المشهورين سواء في القاهرة أو الإسكندرية، إلا أنه لم يتوصل أحد لسبب مرضها، فقد شخصه البعض بأنه إلتهاب في الحبل الشوكى وبعضهم شخصه بأنه مصابة بجلطة في المخ.

وقد ظلت رحمة في العناية المركزة حوالي سبع شهور في مستشفيات مختلفة، وخضعت لـ 15 جلسة بلازما وأخدت 7 حقن كورتيزون، إلا أن حالتها لم تتحسن على الإطلاق.

وبعد رحلة علاج طويلة أجمع الأطباء أن الأمل الوحيد لعلاجها هو عملية زراعة خلايا جذعية في تايلاند أو ألمانيا أو إنجلترا، إلا أن حالة عائلتها الاقتصادية لا تسمح بدفع نفقات سفرها، وهو ما جعل عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي يدعوا الجميع للتبرع لها من أجل استكمال علاجها.

الكلمات الدلالية لـ قصة رحمة التي أشعلت فيس بوك.. فقدت الحركة فجأة دون سابق إنذار.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “قصة رحمة التي أشعلت فيس بوك.. فقدت الحركة فجأة دون سابق إنذار.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




أخبار ذات صلة

لا يوجد محتوى ذات صلة.
تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور