قصة زواج ليلى طاهر وخالد الأمير والطلاق الذي وقع ليلة رأس السنة في منزل سميحة أيوب.. صور

قصة زواج ليلى طاهر وخالد الأمير والطلاق الذي وقع ليلة رأس السنة في منزل سميحة أيوب.. صور

كشف الملحن المصري خالد الأمير عن قصة زواجه وطلاقه من الفنانة ليلى طاهر وذلك في مذكراته التي تداولتها عدة صحف.

قال خالد الأمير في مذكراته: تم التعارف بيننا قبل خروجى من الجيش فى عام 1970 حيث حدث إعجاب متبادل وأذكر جيدا أن أول لقاء جمعنا كان فى بيت الفنان الكبير ”فريد شوقى” الذى كانت تربطنى به صداقه قويه وكانت ليلى طاهر صديقة لزوجته ”سهير ترك”.

لعبت الصدفة دور كبير فى تكرار لقاءات النجمين حيث التقيا فى بيت الموسيقار الراحل “فريد الأطرش'” الذى كانت تجمعهما صداقة قوية وكانت ليلى تجهز معه لفيلم زمان يا حب مع ‘”زبيدة ثروت'” و'”يوسف وهبى”

يقول الأمير في مذكراته: لعبت الصدفة دور آخر فى الجمع بينا فى منزل ‘”تحية كاريوكا” و'”فايز حلاوه ” ومن هنا جمع الحب بيننا فتزوجنا وقضينا شهر العسل متجولين بباريس وألمانيا وسويسرا وانجلترا واستمر زواجنا 10 أعوام ناجحه.

أما عن الطلاق كشف الأمير: وقع الإنفصال فى ليلة رأس السنة من عام 1980 فقد كنا هذا اليوم نقضى السهره فى منزل الراحل الكاتب “سعد الدين وهبه” وزوجته “سميحه أيوب”.

وتابع: بدون مقدمات وجدت سعد الدين وهبه ينفعل على سميحه أيوب’ بسبب سفرها المتكرر بحكم العمل والتصوير فقلت له ضاحكا يا عزيزى كلنا نعانى من سفر زوجاتنا فاستفز كلامى ليلى طاهر ووجدتها تنفعل وتقول هذا هو حالى وعملى وإذا كان عاجبك.

ويستكلم خالد الأمير: وجدت الدماء العسكرية تغلى فى عروقى وشعرت بجرح عميق فى كبريائي وقمت بالقاء يمين الطلاق فى هذه اللحظة وانتهت العلاقة بيننا رغم سعي الأصدقاء لإعادة الوفاق بيننا دون جدوى .

شاهد أيضاً: فنانات احتفلن بطلاقهن