قصة شيريهان وحسام أبوالفتوح التي هزّت مصر وانتهت بحادث سيارة

قصة شيريهان وحسام أبوالفتوح التي هزّت مصر وانتهت بحادث سيارة

في يوم 14 ماي عامو 1989 تعرضت الفنانة شريهان لحادث سيارة على طريق مصر الاسكندرية الصحراوى أثناء عودتها للقاهرة وهو الحادث الذي أثر على مسيرتها في عالم الاستعراض.

قيل قتها أنها كانت مع رجل الأعمال حسام أبو الفتوح فى شقته بالأسكندرية وأن زوجته علمت بذلك فأرسلت مجموعة من البلطجية اقتحموا شقة أبو الفتوح واعتدوا عليهما بالضرب وألقوا بشريهان من شرفة الشقة فأصيبت بالإصابات الموضحة بالتقرير الطبى المرفق بالمحضر 13 لسنة 89 ح سيدى جابر.

ثم قيل أيضا أن حسام أبو الفتوح اتصل بمحطة خدمة بي أم دبليو  فى طريق مصر الاسكندرية الصحراوى ليحضروا سيارة مرسيدس مهشمة وتركوها بطريق مصر الاسكندرية الصحراوى ثم وقف أبو الفتوح وشريهان بجوارها مصابين وادعيا أنهما تعرضا لحادث تصادم.

محضر الشرطة الذى حرره الرائد أحمد السعدني رئيس التحقيقات بقسم سيدي جابر جاء فيه أنه ورد إلى قسم الشرطة من المركز الطبى بسموحة بوصول كل من حسام حسن أبو الفتوح وشريهان أحمد الشلقانى مصابين إثر حادث وعليه انتقلنا إلى المستشفى وتقابلنا مع الدكتور ممدوح الجوهرى الطبيب المعالج وقدم لنا تقريرين طبيين.

التقرير الأول باسم حسام أبو الفتوح 40 سنة ومقيم ببرج أبو الفتوح بالجيزة ومصاب بجرح تهتكى بفروة الرأس من الناحية اليسرى وطوله حوالى 5 سم وشرخ بالأنف وكدمة بالكتف والتقرير الثانى باسم شريهان أحمد الشلقاني ومقيمة فى 19 شارع الجبلاية بالزمالك ومصابة فى الفقرات الظهرية القطنية والحوض والكاحل الأيمن مع خدوش سطحية بالعضد الأيمن وسحجات بالجانب الأيمن من الصدر.

توالت أقوال حسام أبو الفتوح وشريهان وفتحى قنديل مدير أعمال حسام أبو الفتوح وقطب محمد عبد النبى سائقه الخاص حيث أجمعوا على أنهم كانوا يستقلون سيارة حسام أبو الفتوح رقم 625 ملاكى الجيزة فى طريقهم للقاهرة وأن شريهان وأبو الفتوح كانا يجلسان فى المقعد الخلفى للسيارة لذلك لم ينتبها الا على انحراف السيارة ودخولها فى كوم رمل إثر تفادى السائق لضوء قوى ينبعث من سيارة نقل قادمة من الاتجاه المعاكس.

أما شريهان فقد نفت تصريحاتها فى تلك الفترة وجود أبو الفتوح معها على عكس أقوالها فى محضر الشرطة وقررت أنها كانت فى الاسكندرية وتعرضت لحادث تصادم وأن سكرتيرها هو الذى استدعى أبو الفتوح بعد الحادث بحكم الصداقة التى تجمعه بأسرتها.

شاهد أيضاً: محاولة اختطاف الشاب السوري الذي أنقذته فتاة مصرية