كاتب تركي: قاتل السفير الروسي مارس الجنس مع فتاة روسية وكان على علاقة بالجماعة التي حاولت الانقلاب في تركيا

الكاتب التركي عبد القادر سلفي، المتخصص في تسريبات المعلومات الأمنية، كشف في مقال له بصحيفة “حرييت” التركية، الكثيرمن التفاصيل حول قضية الشاب التركي الذي اغتال سفير روسيا في أنقرة.

سلفي أكد في مقاله أن قااتل السفير الروسي كانت تربطه علاقة غرامية مع امرأة روسية، وقد مارس معها الجنس قبل فترة طويلة في أنقرة، إلا أن هذه الفتاة تعيش حاليا في موسكو.

قاتل السفير الروسي

كما كشف الكاتب التركي أن هذا الشاب كان على علاقة بجماعة فتح الله غولن، التي تتهمها أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة التي تعرضت لها تركيا منذ عدة شهور، وأنه حاول إيهام الجميع بأن لديه ميولاً جهادية ذات علاقة وثيقة بمنظمات مثل “القاعدة”.

Follow @kollelngoom