كرهت الدنيا بعد وفاته ورفضت الزواج من شقيقه.. تفاصيل زواج ميمي شكيب وسراج منير وصورة نادرة من الزفاف

كرهت الدنيا بعد وفاته ورفضت الزواج من شقيقه.. تفاصيل زواج ميمي شكيب وسراج منير وصورة نادرة من الزفاف

حصلت ميمي شكيب على الطلاق من زوجها الثري الذي كان يكبرها بـ20 عامًا، والتحقت بعدة فرق مسرحية للانفاق على نفسها كان أهمها فرقة نجيب الريحاني.

كان نجيب الريحاني سببا في زواج ميمي شكيب من سراج منير حيث تدخل لإقناع أسرة الأخير حتى تم الزواج.

كان طبيعيا أن يكون نجيب الريحاني على رأس المدعوين على حفل الزفاف كما يظهر في تلك الصورة النادرة والتي كانت تأريخًا لأول يوم زواج استمر لأكثر من 15 عامًا.

ظلت ميمي شكيب إلى جوار سراج منير حتى وفاته التي كانت بمثابة الصدمة التي تلقتها فعاشت بعدها أيامًا عصيبة وفضلت حياة الوحدة والسكون وباتت تكره كل شيء ولا تفكر في مستقبلها.

قررت ميمي أن تغادر مسكن الزوجية إلى بيت آخر حتى تستطيع نسيان الذكريات الأليمة ورفضت بشدة فكرة الزواج من أحد أشقاء سراج منير حتى لا يُذكرها به وقالت عن ذلك: «شخصية الأخ ستذكرني بزوجي الفقيد، ولاشك أن هذا سيكون سببًا كبيرًا للألم الذي أجده في ذكرياتي».

الفنانة المصرية وبعد شهور من وفاة زوجها تلقت أكثر من 10 عروض للزواج، بعضها من رجال أعمال كانوا يريدون إبعادها عن الوسط الفني، ولكنها رفضتهم جميعًا وفضلت حياة الوحدة قبل أن تدخل بعد ذلك في دوامة قضية اعتبرت الأشهر في تاريخ القضاء المصري انتهت بمقتلها في ظروف غامضة.