لماذا رفض كمال الشناوي تقبيل سهير رمزي في “المذنبون”؟

لماذا رفض  كمال الشناوي تقبيل سهير رمزي في “المذنبون”؟

في أجد تصريحاتها أبدت الفنانة سهير رمزي ندمها الشديد على فيلم المذنبون والذي يعتبر من أجرأ الأفلام السينمائية التي قدمتها السينما المصرية وكان يضم نخبةمن كبار النجوم.

سهير رمزي قالت إن الفنان الكبير الراحل كمال الشناوي الذي شارك معها كان يخجل من تقبيلها في الفيلم والسبب أنها عملت معه عندما كانت فيمرحلة الطفولة.

كانت سهير رمزي قد اعتزلت الفن عام 1993 وارتدت الحجاب ومنذ ذلك الحين تكشف في حوارتها الصحفية والتليفزيونية جوانب من ذكرياتها مبديةندمها على بعض الأعمال الجريئة التي قدمتها خاصة في فترة السبعينات.

سهير ولدت في 3 مارس عام 1950 بمدينة بورسعيد وظهرت للمرة الأولى في السينما حينما كانت في السادسة من عمرها في فيلم “صحيفة سواب”.

عملت في مقتبل حياتها كمضيفة جوية وعارضة أزياء، ثم اتجهت للعمل السينمائي في أواخر ستينيات القرن العشرين، واعتبرت في حقبة السبعينات من أهم رموز اﻹغراء في السينما المصرية.

من أعمالها السينمائية ميرامار، مين يقدر على عزيزة، ممنوع في ليلة الدخلة، بنت اسمها محمود، عالم عيال عيال، البنات عايزة أيه. وفي التليفزيون قدمت مجموعة من الأعمال منها “زينب والعرش” الذي شارك  فيه كمال الشناوي أيضا.

يعتبر المذنبون من أجرأ أفلامها حيث جسدت فيه دور فنانة متعددة العلاقات تنتهي حياتها بالقتل على يد أحد الرجال وقدم ضم الفيلم مشاهد ساخنة تعتبر الأكثر جرأة.

شاهد أيضاً: حليمة بولند تكشف أسباب رفضها تقبيل الإعلامي اللبناني ميشيل قزي في “الموريكس دور”