لولا صدقي الفنانة التي رفض فريد الأطرش حبها وأبعدتها “الأنيميا” عن المسرح.. صور

لولا صدقي الفنانة التي رفض فريد الأطرش حبها وأبعدتها “الأنيميا” عن المسرح.. صور

بدأت لولا صدقي حياتها الفنية كراقصة في الكباريهات لكنها قررت توديع هذه الحياة لتتجه إلى التمثيل ملتحقة بفرقة أمين توفيق المسرحية وذلك بمساعدة والدها.

أتاحت لها شقيقتها الفنانة صفية، التي سبقتها إلى مجال الفن بسنوات طويلة، فرصة أولى في السينما مع الفنان محسن سرحان في فيلم «حياة الظلام» عام 1940.

الحالة الصحية غير المستقرة التي كانت تعاني منها لولا من أنيميا وضعف عام، تطلب ابتعادها عن المجهود البدني الشاق الذي يحتاجه المسرح يوميًا ولفترات طويلة متصلة، لذلك قررت التفرغ إلى السينما وقدمت أكثر من 49 فيلمًا من الأفلام الشهيرة.

من هذهالأفلام: عفريتة هانم مع فريد الأطرش، يا حلاوة الحب مع محمد فوزي، النمر مع أنور وجدي ونعيمة عاكف وغيرها من الأفلام الشهيرة.

أص\ثناء مشاركتها الموسيقار فريد الأطرش بطولة فيلم عفريتة هانم وقعت لولا في غرام فريد الأطرش وأوصلت غليه هذا الشعور لكنه رفض بأسلوب غير مباشر حيث كان خلال تلك الفترة مركزا في عمله الفني لذلك رفض حب سامية جمال أيضا مما تسبب لها في جرح كبير وهي التي رافقته في العديد من أعماله وأشهر من رقصت على موسيقاه.

ورغم ذلك كانت الفناة لولا صدقي من الممثلات التي حطمن أرقاما قياسية في عدد الزيجات حيث تزوجت 9 مرات.