ليلى طاهر فاتنة بالمايوه في صورة شاطئية بالألوان في السبعينات

ليلى طاهر فاتنة بالمايوه في صورة شاطئية بالألوان في السبعينات

يعتبرها البعض من أجمل الوجوه التي عرفتها السينما المصرية ورغم ذلك حاولت الابتعاد عن أدوار الإغراء قدر الإمكان إلا أن هذا لم يمنعها من تقديم تلك النوعية في عدد قليل من الأعمال.

الفنانة ليلى طاهر التي احتفظت بجمالها رغم تقدمها في السن ظهرت في إحدى المجلات الفنية وهي ترتدي المايوه في صورة نادرة بالألوان التقطت على إحدى الشواطئ.

ولدت ليلى طاهر يوم 13 مارس عام 1939 حصلت على البكالوريوس في مجال الخدمة الاجتماعية. بدأت العمل كمذيعة في التلفزيون المصري واشتهرت في ستينيات القرن العشرين بتقديمها برنامج مجلة التلفزيون باﻹضافة إلى تقديمها لمجموعة من برامج المنوعات.

فضلت التمثيل التمثيل، واتجهت للعمل في مجال السينما، ومن أبرز أعمالها السينمائية أبو حديد، زمان يا حب، قطة على نار، الأيدي الناعمة، القاهرة في الليل.

شاركت ليلى طاهر كذلك في العديد من المسلسلات التلفزيونية والتي تنوعت بين المسلسلات الدينية والاجتماعية والكوميدية منها القضاء في الاسلام، لا إله إلا الله، بوابة الحلواني، فوازير عمو فؤاد، عائلة الأستاذ شلش.

فاجئت جمهورها بتقديمها واحد من أجرأ مشاهدها وذلك في فيلم وثالثهم الشيطان مع النجم محمود ياسين ولم يعرف لها مشاهد جريئة أكثر من ذلك طوال مشوارها السينمائي.

ركزت في الفترة الأخيرة على الدراما التليفزيونية وعرف عنها زواجها خمس مرات كان من بينها زواجها من النجم يوسف شعبان.

شاهد أيضاً: قصة هذه الفتاة الفاتنة الجمال كيف تخلى عنها زوجها و السبب.تابعوا الفيديو مؤثر جدا