ماذا كان موقف أم كلثوم من اتهامها بقتل أسمهان؟

ماذا كان موقف أم كلثوم من اتهامها بقتل أسمهان؟

عندما وقع حادث مقتل المطربة أسمهان في حادث سيارة ورغم تأكيد البعض بأن من كان وراء الحادث هو المخابرات البريطانية إلا أن شائعات راحت ترجع الحادث لجهة أخرى.

سرت شائعات وقتها أن المطربة أم كلثوم هي التي كانت وراء الحادث وذلك بسبب التنافس الفني وخوف أم كلثوةم على عرشها من مطربة نائشة تتميز بقوةالصوت وحلاوته.

الكاتب الصحفي الراحل مصطفى أمين المقرب من أم كلثوم قال خلال إحدى حلقثات البرنامج الوثائقي وقائع مصرية الذي تم انتاجه في الثمانينات أن أم كلثوم كانت غاضبة من تلك الشائعات.

وأدلى مصطفى أمين بشهادة قال فيها إن أم كلثوم كانت تحب أسماهن بشدة وأن الأخيرة كانت تعتبر أم كلثوم قدوة لها وأنها كانت ترقد بين قدميها وتحرص على حضور كل حفلاتها وأن تلك الشائعة كانت بالأمر الغريب وقتها.

ربغم ذلك أعلن الموسيقار فريد الأطرش شقيق أسمهان في تسجيل إذاعي نادر أعادت نشره عدد من المواقع أن أم كلثوم كانت تكره أسمهان وأن ذلك ربما يكون تفسيرا لرفضها الغناء من ألحانه وقال إنه ربما ورث كره أم كلثوم لشقيقته.

ودلل فريد على كلامه بأنه نفذ كل ما كنت تطلبه أم كلثوم كشرط للتعاون بينهما وأنها غنت ألحانا وصفها بأنها دون المستوى بينما كانت ترفض ألحان مميزة له

شاهد أيضاً: فلاحة مصرية صوتها قنبلة زى ام كلثوم