ما علاقة سلافة معمار وشكران مرتجى بـ”مقتل السفير الروسي بتركيا”

بدآت الفنّانتان السوريتان سلافة معمار وشكران مرتجى تصوير مشاهدهما في بطولة مسلسل “وردة شامية” من انتاج “غولدن لاين”، بعد جلسات عمل مكثّفة مع المخرج تامر إسحق، لتحديد أدق تفاصيل الشكل والمضــمون لشخصيتي الأختين “وردة” و”شـــامية”، وتجسيدهما في شكل جديد ومختلف عن “ريا وسكينة” اللتين استمد من حكايتهما الكاتب السوري مروان قاووق قبساً في نصه.

وأدى انتشار الخبر حول بدء معمار ومرتجى “الجرائم” عبر شبكات التواصل الاجتماعي، إلى اتهام وتساؤل مستخدمين بشكل مازح حول علاقتهما بـ”مقتل السفير الروسي في تركيا”، لا سيما أن الفنّانتين تؤديان دوري الشقيقتين في بطولة العمل الذي يحمل روح “ريّا وسكينة” ولكن بطابع “البيئة الشامية”، وبخطوط درامية وحبكة تبتعد باكرا عن العمل المصري التاريخي الذي قدّم في المسرح وعلى الشاشتين الذهبية والفضية.

وتبدأ وتيرة الأحداث بالتصاعد فتقود الأختين إلى سلسلة من الجرائم، بعيداً عن المواقف الكوميدية التي “قد تمر كموقف حياتي طبيعي” وفق قول مرتجى التي أضافت أن “الفتاتين تتعرضان للتعذيب والظلم ما يشكل عاملاً نفسياً اساسياً في سلوكهما”.

وقالت معمار في تصريحات صحافية إن العمل مستوحى من مسرحية “ريا وسكينة”، ولكنه ليس نسخة عنها. هو عمل بيئة اقرب الى الفانتازيا من الواقع، واجتماعي مشوّق ويتضمن في الوقت نفسه مشاهد طريفة بتركيبة متكاملة وجميلة”.

واختارت معمار ومرتجى عدم الكشف عن ملامح شخصيتيهما من حيث الشكل حفاظاً على عنصر المفاجأة للمشاهد الذي سيراهما كما لم يشاهدهما من قبل!

ويشارك في العمل المعدّ لشهر رمضان 2017 من 30 حلقة، عدد من ابرز الفنّانين السوريين واللبنانيين كسلّوم حدّاد ونادين وزهير رمضان ومعتصم النهار ويوسف حدّاد وسعد مينه وجلال شمّوط وآية طيبا وروعة ياسين ومجدي مشموشي وطلال مارديني وسميرة بارودي وضحى الدبسّ وسحر فوزي، وجيانا عنيد ونبيل عسّاف.