محامي “البنطلونات المقطعة” المحرض على جرائم الاغتصاب يواجه حكماً قضائيا بالسجن .. تفاصيل

قضت محكمة جنح أمن الدولة طوارئ الأزبكية، المنعقدة بمجمع محاكم الجلاء، برئاسة المستشار أحمد شاكر، على المحامي نبيه محمد أحمد بهنسى، وشهرته نبيه الوحش، بالحبس 3 سنوات وكفالة 10 آلاف جنيه، وغرامة 20 ألف جنيه، في اتهامه بالتحريض على ارتكاب جرائم مواقعة الفتيات قسرًا والتحرش بهن، فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ«اغتصاب فتيات البنطلونات الممزقة»، وتغيب «الوحش» عن حضور الجلسة، ومنعت هيئة المحكمة دخول الصحفيين والمصورين لتغطية الجلسة بقاعة المحكمة.

وأسندت النيابة العامة إلى نبيه الوحش في التحقيقات التي باشرها المستشار شادي البرقوقي، رئيس نيابة شمال القاهرة الكلية، ارتكابه لجرائم تحرِّض الغير بأحد طرق العلانية على عدم الانصياع للقوانين، بأن حرَّض من خلال بث حي عبر شاشة إحدى القنوات الفضائية على ارتكاب جرائم مواقعة الفتيات قسرا والتحرش بهن، ونشر تلك الدعوات بسوء قصد، لترغيب الغير على ارتكاب تلك الجرائم بوصفها واجب وطني وقومي.

وكانت النيابة أخلت سبيل «الوحش» بكفالة 10 آلاف جنيه، بعدما وجهت له تهم تكدير السلم والأمن العام، ونشر وبث دعاية مثيرة بطريق العلانية تؤدى لنشر الفوضى بالمجتمع.

وذكرت التحقيقات،أن «الوحش» تم استضافته ببرنامج على قناة فضائية يوم 18 أكتوبر الماضى، لمناقشة مشروع قانون تقدمت به نائبة برلمانية بشأن تعديل قانون مكافحة أعمال الدعارة، وأثناء اللقاء أبدى الوحش رأيه بضرورة تجريم ارتداء النساء للملابس الملفتة، فاعترض بعض الحضور باعتبار ذلك يتعارض مع الحريات الشخصية، وعقب الوحش على ذلك: «البنت اللى بنطلونها مقطع من الخلف التحرش بها واجب وطنى، واغتصابها واجب قومى».