مرض زوجها فحملته على ظهرها 6 سنوات.. قصة سيدة مصرية تصبح حديث الساعة

مرض زوجها فحملته على ظهرها 6 سنوات.. قصة سيدة مصرية تصبح حديث الساعة

أثارت سيدة مصرية تدعى هبة، لم يتجاوز عمرها الـ 32 عامًا، حالة جدل كبيرة، وتحولت لحديث كل صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما ضربت المثل في الوفاء والتضحية والسعي لكسب العمل وذلك بعدما قامت بحمل زوجها على ظهرها لمدة ست سنوات ومستمرة في العطاء إلى الىن.

السيدة تدعى هبة، أصيب زوجها بعدد من الأمراض المستعصية ومنها فشل كلوي،  وتضخم في الكبد، وهشاشة في العظام، وضعف في عضلة القلب، مما اثر على قدرته على الحركة وتسبب أيضًا في شلل قدميه.

الزوجة لديها ثلاثة أبناء من زوجها وتعولهم وتعول والدة زوجها المريض، كما أنها تقوم بحمله على ظهرها ليتابع جلسات الغسيل الكلوي اسبوعيًا وتركب به عربات المترو، وذلك على مدار 6 سنوات من العناء دون أن يسمع عنها أحد.

العديد من القنوات تهافتت لتسجيل حوار معها ومع زوجا وفي أول تعليق له على حالته قال: «أنا أمي شالتين 9 شهور في بطنها وزوجتي شالتني 6 سنين على ظهرها.. ربنا يكرمها زي ما أكرمتني وخدت بالها مني ومن أولادي ومن أمي».