مفاجأة من العيار الثقيل .. المطربة التي اثارت جدلاً كبيرا بعد مقتل ابنتها تعود للساحة الفنية مرة أخرى .. صور وتفاصيل ..

نشرت النجمة ليلى غفران صورة عبر حسابها الشخصي على إنستغرام كشفت من خلالها عن عودتها إلى عالم الفن حيث ظهرت من داخل الاستوديو وأرفقت الصورة بعبارة: “صورة حصرية من الأستوديو انتظروني قريباً”.

وكانت غفران قد ابتعدت عن الأضواء وعالم الفن بعد مقتل ابنتها هبة ابراهيم العقاد البالغة من العمر 23 عامًا، في حي الندى في مدينة الشيخ زايد.

تضع الفنانة المغربية ليلى غفران حالياً اللمسات الأخيرة على أغنيتها الجديدة والمقرر طرحها الشهر المقبل.

ونشرت الفنانة القديرة عبر صفحتها الرسمية على “إنستغرام” صورة من داخل الإستوديو، وهي تسجل أغنيتها المغربية، وعلقت قائلة: “صورة حصرية من الإستوديو انتظروني قريبا”.

وأبدى المعلقون إعجابهم بمحافظة غفران على جمالها وأناقتها، رغم ما مرت به من تجربة مؤلمة إثر مقتل ابنتها هبة قبل سنوات.

وسبق لغفران أن صرّحت أنه لا يوجد سبب وراء ابتعادها عن المجال الفني، كل ما في الأمر أنها تحرص دائما على أن ما تقدمه لجمهورها لا بد أن تكون مقتنعة به، مضيفة: ”لا يعنيني أن أتأخر بقدر ما يعنيني أن أقدم شيئا يضيف لشخصيتي ولأعمالي التي قدمتها من قبل”.

يذكر أن ليلى غفران تتواجد حاليا بالمغرب لتحضير مفاجآت عدة للجمهور المغربي والعربي، وسبق أن صرحت أنه لا يوجد سبب وراء ابتعادها عن الساحة الفنية، مشيرة الى أنها تحرص دائماً على أن ما تقدمه لجمهورها لا بد أن تكون مقتنعة به.

من جهة أخرى تستعد غفران للسفر إلى أمريكا من أجل إحياء حفلات فنية في عدة ولايات أواخر الشهر المقبل.

وكانت ليلى غفران قد أثارت جدلاً إعلامياً كبيرا بعد مقتل ابنها الوحيدة في مدينة السادس من اكتوبر، وكانت هبة العقاد ابنة المغنية المغربية ليلى غفران، قد قتلت هي وصديقتها نادين في احدى فيلات 6 اكتوبر، وقيل أن الحادث كان بدافع السرقة، ولكن تبين بعد ذلك أن ربما هناك دوافع سياسية وتورط بعض الشخصيات الهامة في الدولة في مقتل الابنة.

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */