صور صادمة لزوج والدة كيم كاردشيان بعد تحوله لأنثى.. ومقطع فيديو يثير حيرة الأمريكيين

أثار التحول الجنسي للبطل الأوليمبي السابق بروس جينر الذي أصبح اسمه “كاتلين” جدلا واسعا في الولايات المتحدة.

وبروس هو زوج والدة نجمة تليفزيون الواقع كيم كاردشيان وأب لـ6 أبناء، وكان زوجاً طوال 23 سنة للكاتبة والمذيعة الأمريكية كريستن هوتون، التي طلقها، وتزوج قبل هوتون بامرأتين، كريستن كراونوفر في 1972 ورزق منها بابن وابنة، وطلقها بعد 9 سنوات، ثم تزوج في عام 1981 من ليندا ثومبسون، وهي ملكة جمال سابقة أنجبت منه ابنين، وطلقها أيضاً بعد 9 أعوام.

وقبل التحول إلى الجنس اللطيف كان لجينر حساب على تويتر باسم @iambrucejenner وأغلقه، منهياً 65 سنة من حياته كرجل، وفتح في اليوم نفسه بديلا باسم @caitlyn_jenner اكتظ سريعاً بالمتابعين الذين بلغ عددهم أكثر من ثلاثة ملايين، وهم في زيادة مستمرة.

وأشار بروس جينّر أنه ظل طوال حياته يهرب مما كان عليه، ووصف نفسه في السابق قائلا: “بروس يكذب دائما، لقد عاش كذبة بشأن هويته استمرت طوال حياته، وأنا لا أستطيع أن أفعل ذلك بعد الآن”.

الغريب أن مقطع فيديو نشر عام 2009 تنبأ بهذا التحول الجذري وأثار حيرة الأمريكيين، حول بروس البطل الأوليمبي الذي حصل على ذهبية في “سباقات المضمار والميدان” للرجال، من جري ورمي وقفز، في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية عام 1976 بمونتريال، وأيضا اللاعب السابق لكرة القدم الأمريكية أثناء دراسته الجامعية.. شاهد

شاهد صور التحول

1433449011_bruce_jenner_1 1436511007_f_2 bruce-jenner-linda-thompson-wedding-celebrities-socialites-rock-star-weddings-pinterest celebs-12-3-6-2015 large-1394794837922797084 rs_1024x759-130912145605-1024-bruce-jenner-plastic-surgery.ls.91213_copy_2 بروس جينر فى شبابه1