منى السعيد راقصة الثمانينات التي اعتزلت ملعب الرقص وتفرغت للتدريب

منى السعيد راقصة الثمانينات التي اعتزلت ملعب الرقص وتفرغت للتدريب

لم تتمتع بجمال لافت لكنها كانت تتمتع بأنوثة طاغية وعندما شاركت في أعمال سينمائية كانت أعمالها تميل إلى الإغراء.

الراقصة منى السعيد التي ربما يتذكرها الجمهور في دورها البارز بفليم التوت والنبوت نالت شهرة خلال فترتي الثمانينات والتسعينات وشاركت في عدد من الأفلام وما زال حضورها إلى الآن رغم توقفها عن الرقص والتمثيل.

من الأفلام الأخرى التي شاركت فيها منى السعيد أفلام قانون إيكا، امرأة تدفع الثمن، خلطبيطة، طعمية بالشطة، اللعب مع الأشرار ، كوم الشقافة، الحلال والحرام.

لم تخل مشاركات منى السعيد في هذه الأفلام من تقديم وصلات رقص حيث كان تجسد شخصية الراقصة في الكثير منها.

ساهمت منى السعيد فى إنتاج هذه الأفلام أيضًا، وإعتزلت الفن فى منتصف التسعينيات، لكنها شاركت بعد إعتزالها كعضوة بلجان تحكيم بعض مهرجانات الرقص الشرقي وهي من مواليد الثاني من ديسمبر عام 1951.

آخر الأخبار التي نشرت عن منى السعيد ما تداولته المواقع الإخبارية عن مشاجرة نشبت بينها وبين مواطن أمام السفارة اليونانية عندما وجدته يقدم الشكر لدولة قطر فاتهمته بعدم الوطنية وسجلت المشاجرة بالفيديو الذي نشر في الكثير من المواقع.

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */