من اليوتيوب للسجن.. القصة الكاملة لأحمد حسن وزينب.. صور

29 سبتمبر 2020 - 3:19م sara عربى، مشاهير

بدأت قصة أحمد حسن وزينب، عندما أطلق أحمد حسن قناة على موقع “اليوتيوب” عام 2015، وذلك بهدف التربح وتقديم فيديوهات لتصحيح مفاهيم المجتمع، وذلك بمشاركة صديقته زينب محمد التي أصبحت زوجته فيما بعد.

ونجح أحمد حسن وزينب في جمع ملايين المشاهدات على موقع “يوتيوب”، وحصدا آلاف الدولارات شهريا.

أحمد وزينب أعلنا زواجها عام 2018، وظهرا فى العديد من الفيديوهات وهما يشرحان تفاصيل حياتهما اليومية بعد الزواج، وجعلا من حياتهما اليومية مادة للربح.

وقد أثار ظهور زينب بدون حجاب لأول مرة بعد الزوا جدلا كبيرا، فأكدت زينب في أحد الفيديوهات أنها لم تكن محجبة في الأساس، وأنها كانت ترتديه أثناء التصوير فقط، مشددة على أن زوجها أحمد لم يؤثر عليها لخلع الحجاب.

أحمد وزينب قاما أيضا بتسجيل تفاصيل حمل وإنجاب زينب، وقد استغلا طفلتهما التى لم تتجاوز عمرها الـ 7 أيام فى تحقيق مكاسب مادية.

وفى أغسطس عام 2019، تلقى المجلس القومى للطفولة والأمومة عدة بلاغات وشكاوى، حول الإساءة لطفلة حديثة الولادة، وذلك بعد قيام أحمد وزينب، بتصوير فيديوهات عن حياتهما الشخصية مع مولودتهما الصغيرة ونشرها، وتضمنت إحدى هذه الفيديوهات مشاهد من بكاء الطفلة، مما تسبب في استهجان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مما دفعهم إلى الإبلاغ عن الواقعة.

فتقدم المجلس القومي للطفولة والأمومة ببلاغ النائب العام، حول الواقعة، فاضطر الزوجان إلى الهرب خارج البلاد، وأعلنا اعتزالهما السوشيال ميديا وفيديوهات اليوتيوب.

وقدم أحمد حسن اعتذارا لمتابعيه، قائلاً: “إحنا وصلنا لحالة نفسية سيئة وصعبة.. وبقينا مش قادرين، شكرًا ليكم ​جدًا.. وإحنا مش هنبقى موجودين تاني على السوشيال ميديا ولا هننشر صور ولا فيديوهات ولا أي حاجة تاني.. سلام”.

وبعد ساعات قليلة من إعلان اعتزالهما، أعلنا تراجعهما عن قرار الاعتزال، وأكدا أن القرار صدر منهما لحظة انفعال بسبب الانتقادات التي وجهت لهما، واتهامهما ببأنهما يتاجران بابنتهما.

لم يتعظ أحمد وزينب من هذه الأزمة، وقاما بتصوير ابنتهما فى فيديوهات لجني الأرباح من قناة اليوتيوب، وتحت عنوان “عملنا مقلب في بنتنا”، نشر أحمد حسن وزينب، سلسلة فيديوهات مقالب في ابنتهما الصغيرة “ايلين”، مما أثار غضب الجمهور بشكل كبير.

 ولكن الفيديو الأخير تسبب في هجوم واسع عليهما، حيث قدما مقلب جديد  في طفلتهما الصغيرة، تسبب في شعورها برعب شديد ودخولها في نوبة بكاء، حيث قامت زينب بدهن وجهها بلون أسود حتى تخيف الطفلة، وظلا أحمد وزينب يضحكان وسط بكاء الطفلة.

وقد قدم البعض بلاغا ضد أحمد وزينب للمجلس القومي للأمومة والطفولة، بتهمة الاتجار بالبشر، فأعلن المجلس اتخاذه الإجراءات القانونية ضد اليوتيوبر وزوجته بسبب ترهيبهما ابنتهما ، واستغلالها للتربح.

وألقت أجهزة الأمن بالقاهرة القبض على المتهمين في منطقة القاهرة الجديدة بناءً على قرار النيابة العامة بضبطهما وإحضارهما في الاتهامات الموجهة إليهما بشأن نشر فيديوهات لاستغلال طفلتهما، والاتجار بها لتحقيق مشاهدات عبر قناة أحمد حسن.

قررت النيابة العامة، حبس أحمد حسن وزوجته زينب لمدة 4 أيام، على ذمة التحقيقات، حيث يواجهان 5 اتهامات.

ونسبت النيابة لهما اتهامات “الإتجار في البشر ونشر فيديوهات مسيئة واستغلال طفلة بشكل سيئ وتعريض حياتها للخطر والتربح”.

ونفى اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب ما نسبته النيابة العامة لهما من تهم، وقالا: “بنحب ولادنا أوي وبنخاف عليهم من أي شيء يؤذيهم وإحنا كنا بنهزر مع بنتنا في الفيديو وجميع المتابعين متفهمين قصدنا كويس، والموضوع الغرض منه الترفيه والضحك مع الناس”.

من ناحيتها استمعت النيابة العامة لأقوال والدة “اليوتيوبر” أحمد حسن وجدة الطفلة “إيلين” من ناحية الأب فى واقعة استغلال أحمد حسن وزوجته زينب للطفلة وتعريض حياتها للخطر.

وأكدت جدة الطفلة أن ابنها وزوجته “زينب” اعتادا إذاعة ما يصورانه من مقاطع فيديو لحياتهما اليومية وينشرانه على مواقع التواصل الاجتماعي، ويجنيان ربحًا من تلك الفيديوهات.

وقررت النيابة العامة بعد الاستماع لأقوال “الجدة” تسليمها الطفلة لحين انتهاء التحقيقات.

وشاهدت النيابة العامة المقطع المتداول وتبينت نشره بصفحة خاصة بالمتهمين بموقع الفيديوهات “Youtube” تحت عنوان: “عملنا مقلب في إيلين”، حيث ظهر الخوف على الطفلة المذكورة بعد أن غيرت المتهمة لون بشرتها وظهرت عليها بهذا المظهر، ولاحقت المتهمة طفلتها حتى انتابها بكاء شديد وسط سخرية من المتهمين.

وأنكر الزوجان أحمد حسن وزينب الاتهامات الموجه ضدهما في البلاغ والخاصة بالإتجار بالبشر، وقالت زينب إنها كانت تقوم باللعب مع طفلتها.

وأضافت الام في التحقيقات أن الهدف من الفيديو اللعب وليس التربح لكون الفيديوهات التي يقوما بنشرها على قناتهما الخاصة تجلب ملايين المشاهدات على عكس الفيديوهات التي تتم مع طفلتهما ايلين.

واستمعت النيابة إلى أقوال الأخصائي الاجتماعي بخط نجدة الطفل، الذي اكد في التحقيقات أن وحدة الرصد والإعلام الاجتماعي بخط نجدة الطفل 16000 رصدت الواقعة بعد تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بعد نشرهما فيديو على موقع يوتيوب ظهرت خلاله الأم بعدما غيرت لون بشرتها لتجري مقلب في الطفلة، الأمر الذي أثار الفزع والرعب في نفسها، كما أثار استياء العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الدكتورة سحر السنباطي، أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة، في بيان رسمي إنه فور رصد الفيديو تم مخاطبة مكتب حماية الطفل بمكتب المستشار النائب العام، وذلك لفتح تحقيقًا قضائيًا في الواقعة.

وأضافت أنه يوجد بلاغ سابق ضدهما العام الماضي، مشيرة إلى أنه تم طلب التحقيق في الوقائع السابقة، بالإضافة إلى البلاغ الجديد وتوجيه تهمة الاتجار في البشر، وفقًا للمادة 291 من قانون العقوبات، وقانون مكافحة الاتجار بالبشر 64 لسنة 2010.

وأكدت «السنباطي» أن هذه الوقائع هي مخالفة للقانون وانتهاك لحقوق الطفل، ولا يوجد أي مبرر لاستغلال الطفلة البريئة بهذا الشكل، ونشر فيديوهات بوقائع تتضمن إساءة للطفلة، كما أنها تعد مخالفة للمادة 80 من الدستور المصري، وأيضاً مخالفة للمادة 96 من قانون الطفل المصري والتي تتضمن حالات تعرض الطفل للخطر وتهدد سلامة التنشئة الواجب توافرها للطفل، حيث حددت هذه الحالات بـ «تعرض أمنه أو أخلاقه أو صحته أو حياته للخطر، أو إذا كانت ظروف تربيته في الأسرة أو المدرسة أو مؤسسات الرعاية أو غيرها من شأنها أن تعرضه للخطر أو كان معرضًا للإهمال أو للإساءة أو العنف أو الاستغلال أو التشرد»، كما تعد مخالفة لما تتضمنه المادة 291 من قانون العقوبات من حظر المساس بحق الطفل من الاتجار به أو الاستغلال الجنسي أو التجاري أو الاقتصادي.

وشددت على أن المجلس القومي للطفولة والأمومة سيتخذ كافة الإجراءات اللازمة حيال أي انتهاك ضد الأطفال.

كان المجلس القومي للطفولة والأمومة أعلن اتخاذه الإجراءات القانونية ضد اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته، بسبب ترهيبهما ابنتهما الصغيرة واستغلالها للتربح من وراء نشر فيديوهات مسيئة.

وأضاف المجلس أن وحدة الرصد والإعلام الاجتماعي، بخط نجدة الطفل 16000، رصدَت الواقعة بعد تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي وذلك بعد نشرهما فيديو على موقع يوتيوب ظهرت خلاله الأم بعدما غيرت لون بشرتها لتجري مقلبًا في الطفلة الأمر الذي أثار الفزع والرعب في نفس الطفلة، كما أثار استياء العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

الكلمات الدلالية لـ من اليوتيوب للسجن.. القصة الكاملة لأحمد حسن وزينب.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “من اليوتيوب للسجن.. القصة الكاملة لأحمد حسن وزينب.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور