مي كساب تعاني مع ابنتها الكبرى بسبب هذا الأمر.. وتطلب مساعدة جمهورها

كشفت الفنانة المصرية مي كساب إنها  تعاني مع ابنتها الكبرى “فريدة”، حيث أنها تحاول جعلها تتخلص من استخدام البامبرز وتعتاد على استخدام “البوتي”.

مي نشرت صورة للـ “بوتي”، على حسابها الخاص على موقع “انستجرام”، وعلقت عليها بقولها:”بوتي ترينينج يلا يا ستات يا حلوين، اقتراحاتكم الجميلة وخبرتكم الفظيعة عشان انا محتاسة ولا أنام ولا أي حاجة، وعاوزة الموضوع ده يعدي صح مع فريدة. مستنية الخبرة”.

يذكر أن مي كساب قد رزقت بطفلتها الأولى “فريدة”من زوجها مطرب المهرجانات أوكا في نهاية عام 2016، أي أنها تبلغ حاليا عام ونصف.

وكانت مي كساب قد رزقت بطفلة ثانية منذ ما يقرب من شهر، أطلقت عليها اسم “داليدا”، وقد تعرضت لحالة صحية سيئة فور ولادتها لها، إلا أنها ظهرت بصحة جيدة بعد ذلك خلال احتفالها بعقيقة مولودتها مع عدد من صديقاتها.