تسببت أغاني الفنان العراقي كاظم الساهر ونظراته العطوفة، في مساعدة سيدة لبنانية في تحمل آلام السرطان، والتغلب عليه، وفقا لما أكدته.

منال المعجبة بكاظم روت ما حدث بقولها: “حدث معي شيئ يشبه المعجزة، حيث كنت أريد أن أحضر حفل القيصر كاظم الساهر في المغرب الذي أحياه بمناسبة عيد الحب، وتزامن موعده مع جلسة علاج أساسية لي، ورغم إصرار طبيبي وتحذيره لي بعدم تأجيل الجلسة، لكنني سافرت لحضور الحفل”.

وأضافت، في تصريحاتها لموقع “اليوم الجديد”: “وحينما علم الأستاذ كاظم بما فعلته تضايق بشدة لأنني تركت الجلسة، ولكنني قلت له إن العلاج النفسي أهم، فما كان منه إلا أن قال لي: “اليوم سأعطيكي أفضل جلسة علاج نفسي”، وبالفعل كان يغني وهو ينظر لي طوال الحفل نظرات الأب الخائف على ابنته محاولا طمأنتها، وحينما عدت لطبيبي صدم من أن مناعتي ارتفعت بشكل غير مسبوق رغم أنها كانت صفر قبل السفر، فليس غريباً على القيصر قيامه بمثل هذه الأمور، من دون أن يتشاوف ويعلن ذلك على الملأ ليكسب جمهورا”.

الكلمات الدلالية لـ ناجية من السرطان: ما فعله كاظم الساهر معي يشبه المعجزة

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “ناجية من السرطان: ما فعله كاظم الساهر معي يشبه المعجزة“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك