نجم بوليوود سلمان خان يتعرض لمحاولة اغتيال .. والشرطة تنقذه في اللحظات الأخيرة .. تفاصيل

أستطاع نجم بوليوود الهندي سلمان خان، أن ينجو من القتل، في آخر لحظات، وذلك قبل أن يتحول موقع تصوير فيلمه الجديد Race 3، الى ساحة معركة حقيقية عندما إقتحم اثنا عشر شرطياً الاستوديو، وأكدوا أن مسلحين دخلوا الي المبنى وفي طريقهم لاستهداف حياته.

وحسب تقرير لصحيفة “هندوستان تايمز” ان الشرطة قد وصلت إلى استوديو Film City، وأمرت الفنان سلمان خان، والمنتج راميش توراني بالتوقف فورًا عن التصوير، ومرافقة سلمان إلى المنزل، قبل دقائق من اعتقال القتلة.

يُذكر ان نجم بوليوود سلمان خان قد تعرّض مؤخرًا للتهديد بالقتل من جانب عصابات لورانس بيشوي في البنجاب، والتي اتّهمت من قبل بأكثر من 20 محاولة قتل وابتزاز . وذلك على خلفية تصريح رئيس العصابة “بيشوي”، بعد اعتقاله بتهمة إرهاب التجار وابتزازهم ، أنه سيقتل سلمان خان فى جودبور، وذلك أثناء نقله الى محكمة جودبور قال : “سلمان خان مقتولاً لا محالة، ولم أفعل شيئاً حتى الآن لتوقفني الشرطة دون سبب”.

من جانبهم صرحت قوات الأمن الهندية لوسائل إعلامية قائلة : “إننا ندرك نوايا العصابات لقتل سلمان خان، لكننا اتخذنا بالفعل ترتيبات أمنية لتأمين سلامته الشخصية.” بينما يحرص النجم البالغ من العمر 52 عاماً، على أمنه الشخصي بعدد من رجال الأمن المرافقين له على الدوام.

فيما يعتبر الاستهداف الذي تعرض له سلمان يتعلق في المقام الأول بشهرة خان ومحاولة إبتزازه، فضلاً عن قضية قتل كان إتهم فيها بإصطياده غزال من الحيوانات النادرة عام 1998، ولكن تم تبرئته وقتذاك بواسطة القضاء.