نجيب الريحاني.. اتهم بالتجسُّس لصالح الألمان وأنجب ابنة غير شرعية من راقصة فرنسية.. صور

19 أبريل 2016 - 4:42م sara زمان يافن القاهرة- كل النجوم 3٬794 مشاهدة

لم يترك لنا نجم الكوميديا الراحل نجيب الريحاني إرثًا ضخمًا من الأعمال المميزة فقط؛ بل ترك ابنة غير شرعية ظهرت العام 2008، أي بعد نحو 60 عامًا على وفاته.

نجيب الريحاني وابنته

وكشفت “جينا” الريحاني كافة الأدلة التي تؤكد بنوتها له، مؤكدة أنه التقى والدتها وكانت راقصة فرنسية تُدعى لوسي دي برناي، جاءت إلى مصر عندما كان يبحث عن فتاة أجنبية تمثل معه في مسرحية “كشكش بيه”، فأقنعها بالتمثيل وقام بتدريبها إلى أن أحبا بعضهما وتزوجا في مصر لما يقرب من 3 أعوام وذاقت معه مرارة الفقر.

نجيب الريحاني

ثم انفصلا بعدما اكتشفت لوسي خيانته لها وسافرت سرًا إلى باريس، ولكن الريحاني أخذ يبحث عنها عدة أعوام ولمّا فقد الأمل في الاتصال بها تزوج الراقصة بديعة مصابني، ولكنهما التقيا مجددًا ذات مرة في باريس بعد فراق 16 عامًا، حيث كانت تعمل في بيت أزياء كان يصنع ملابس للمسرح وعندما ذهبت إلى مدير إحدى الفرق المسرحية لتسليمه الملابس وجدت الريحاني هناك.

نجيب الريحاني

وعادت المياه إلى مجاريها، لكن من دون زواج، وأنجبا ابنتهما جينا العام 1938 حينما كان يصور فيلم “سلامة في خير”، وعند بلوغه الخبر كان سعيدًا جدًا لكن سعادته لم تكتمل بسبب بدء الحرب العالمية والتضييق الأوروبي على الأجانب فانقطعت الاتصالات بينهما مرة أخرى، حتى تجددت اللقاءات السرية إلى أن تُوفي الريحاني العام 1949.

نجيب الريحاني

وتؤكد جينا أن الريحاني كان يعاني مشاكل عدة في حياته، مثل اتهامه بأنه كان جاسوسًا للألمان، وأنه تهرب من الجيش بسبب تشابه بينه وبين شخص آخر كان يدعى نجيب ولكنه أثبت بصعوبة أنه ليس الشخص المطلوب.

نجيب الريحاني

الكلمات الدلالية لـ نجيب الريحاني.. اتهم بالتجسُّس لصالح الألمان وأنجب ابنة غير شرعية من راقصة فرنسية.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “نجيب الريحاني.. اتهم بالتجسُّس لصالح الألمان وأنجب ابنة غير شرعية من راقصة فرنسية.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور