نهال عنبر تكشف مفاجآت في رحيل ممدوح عبد العليم

كشفت الفنانة نهال عنبر أن نجلها رامي كان آخر شخص رافق الفنان الراحل ممدوح عبد العليم في آخر لحظات حياته.

وروت الفنانة تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة الفنان الراحل، وقالت –في تصريحات صحفية- إن نجلها قال إن ممدوح سقط في صالة الجيم بنادي الجزيرة في الزمالك فجأة، وكشفت مفاجأة وهي أنه نقل إلى المستشفى وهو على قيد.

نهال عنبر وابنها حسام الحسيني

وأضافت: “فوجئت باتصال من ابني يخبرنى أن الفنان ممدوح عبدالعليم تعرض ﻷزمة قلبية، وتم نقله إلى المستشفي، وعلى الفور قمت بالاتصال بالفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية وانتقلنا إلى المستشفي، وفي الطريق أبلغنى ابني أن الروح ذهبت إلى خالقها.

من ناحيته كشف الدكتور ميخائيل عطية، الطبيب الذى استقبل حالة الفنان ممدوح عبد العليم بأحد مستشفيات الجزيرة، أن نقل الفنان إلى المستشفى استغرق ربع ساعة.

11

وأكد أنه لا يوجد سبب ظاهرى لوفاة الفنان الراحل حتى الآن، متوقعاً أن يكون سبب الوفاة أزمة مفاجئة، من الممكن أن تكون سكتة دماغية أو جلطة أو أزمة قلبية، مشيراً إلى أنه من الصعب تحديدها الآن، والطب الشرعى هو من يحدد ذلك.

وأوضح عطية، أن الفنان الراحل بشهادة أهله كان شخص رياضى وكان يمارس الرياضة بصورة منتظمة، مؤكداً أن الرياضة أو الجيم ليس السبب فى الوفاة، مشدداً أن الجيم لو كان مجهزاً طبياً كان من الممكن إسعافه.

وكان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية أعلن الليلة وفاة عبد العليم إثر إصابته بأزمة قلبية في صالة ألعاب رياضية ” جيم” عن عمر يناهز 60 عاما.

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */