هذا ما فعلته إليسا في «The Voice» لتخفي آثار الكيماوي

11 أكتوبر 2018 - 9:53م أحمد عربى، مشاهير 487 مشاهدة

كشفت الفنانة اللبنانية إليسا تفاصيل تذكرها لأول مرة عن معاناتها مع سرطان الثدي، وكيفية محاولاتها إخفاء اثار العلاج الكيماوي على جسدها في حلقات برنامج The Voice.

إليسا أشارت أنها أخبرت إدارة إم بي سي عن ظروفها الصحية حتى لو اضطرت للتغيب عن الحلقات بصورة مفاجئة، مؤكدة أن كل من عاصي وأحلام وحماقي لم يكونوا على علم بمرضها.

الفنانة اللبنانية قالت: ” تزامنت الحلقة الأخيرة من برنامج The Voice مع آخر جلسات علاجي، ولا يمكنك تصوّر ما يمكن أن تُحدثه الأشعّة من تشوّهات جسدية تشبه الحروق العميقة المؤلمة. كنتُ أضع الكريمات المضادة للحروق مثل «البيافين»، وأتناول المسكّنات كي تساعدني على تحمّل ألم الحروق”.

وأضافت، في حوارها بمجلة “لها”: “لذلك كنتُ أختار فساتيني بأكمام طويلة لأُخفي آثار الحروق أمام الكاميرا، كما كنت أعاني مشكلة في اختيار ملابس جميلة وأنيقة لا تُظهر الذراعين والصدر.

وتابعت: ” كل ذلك أرهقني نفسياً، إضافة الى التعب الجسدي الناجم عن العلاج، وهو ما جعل عينيّ تدمعان في نهاية أدائي أغنية «وحشتوني»، هذا بالإضافة إلى أنني من النوع الذي يتعلّق بالأشخاص والأماكن، فأعاملهم بوفاء وحبّ وأتأثر لفراقهم. وهو ما حصل مع فريق عمل The Voice ولجنة تحكيمه وجمهوره”.

يذكر أن إليسا، كانت قد كشفت بعد طرح أغنيتها الأخيرة «إلى كل اللي بيحبوني»، أنها كانت تعاني من سرطان الثدي وعولجت منه وكشفت صور وفيديوهات من تلقيها العلاج بالمستشفى بفيديو كليب الأغنية والتي حققت نسبة نجاح كبيرة.

الفنانة اللبنانية قالت إن والدها رحل بمرض السرطان، ولذلك تخوفت أن يكون المرض لديها جيني، ولكنها اطمأنت عندما قامت بعمل الفحوصات وتأكدت أنه ليس كذلك.

وشاركت الفنانة مؤخرًا في الحملة الوطنية للتوعية ضد سرطان الثدي، التي أطلقتها وزارة الصحة اللبنانية لحث السيدات على الكشف المبكر للوقاية من هذا المرض.

الكلمات الدلالية لـ هذا ما فعلته إليسا في «The Voice» لتخفي آثار الكيماوي

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “هذا ما فعلته إليسا في «The Voice» لتخفي آثار الكيماوي“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور