هشام سليم يطلب الرحمة لابنه ويعلن هجرته خارج مصر: ابني داخل مرحلة خطرة جدا حرام عليكم.. فيديو وصور

27 يونيو 2020 - 9:35م أحمد عربى، مجتمع النجوم

تدخل الفنان هشام سليم للدفاع عن ابنة المتحول جنسيا “نور” بعد تصريحات صادمة للأخير نفى فيها معاناته من التغير الهرموني، واعترف أنه قام بتحويل جنسي كامل من فتاة إلى رجل بدون مبررات عضوية، وهو ما فتح عليه باب الانتقادات واسعا رغم تعاطف عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع فور إعلان هشام عن قصة ابنه.
هشام سليم طلب الرحمة لابنه “نور” الذي حمل سابقا اسم “نورا” وأضاف: لا توجد رحمة، سيضطر ابني أن يسافر خارج مصر ويعيش في مكان آخر بعيدًا عن هنا، رغم أن جميع أصدقائه وعائلته هنا في مصر.


وقال سليم خلال مداخلة له مع et بالعربي: أنا شايف إنها شجاعة منه إنه بيحاول يفهم الناس الحقيقة ومبيحاولش يستخبى ورا أي ستار، وأنا مقولتش كلام مختلف، أنا مابشوفش الحاجات دي، ومش بقرأ الحاجات دي، لكن في ناس كلموني وقالولي، فعلا مش عارف قال تحول أو تعمد مش عارف، ولكن أنا من البداية قولتله إنت داخل على مرحلة جديدة جدًا وخطرة جدًا.
وأضاف: مش عاوز أقوله هو غلطان أنه بيقول الصراحة لأن مع الأسف أنا متربي على كده، الناس بتقول عليه إنه ميعرفش ربنا وأن ربنا هيحرقه، إبني مابيدورش غير على كلمة واحدة اللي هي الرحمة، إرحموه عاوز الرحمة علشان يعرف يعيش.


وأكد الفنان هشام سليم أن نجله يمر بأزمة نفسية تؤثر عليه وعلى أسرته بالكامل بسبب الانتقادات التي يتلقاها من بعض الأشخاص: أنا عاوز ابني يعيش قريب مني، مع الأسف مع حاجة زي كدة هيشوف حته تانية يعيش فيها وعنده عيلة وأصدقاء والكل هنا، إنتوا بترغموه بقسوتكم أنه يدور على حته تانية يعيش فيها.
وتابع: لم أقل كلامًا مختلفًا وعمومًا أنا توقعت الحملات التي يتعرض لها نور منذ أن صرحت بأنه أجرى هذه العملية، احنا تربينا على الصراحة ولمن يقولون ان ابني لا يعرف الله ويستحق الحرق، فابني لا يبحث عن شيء سوى الرحمة.


يذكر أن الفنان هشام سليم كشف في شهر رمضان الماضي عن خضوع ابنته نورا لعملية تحول جنسي لتصبح ذكرا اسمه نور، مؤكدا أن ما يحدث “مشيئة الله” ورفض الكشف عن التفاصيل الطبية، كما رفض حسم حقيقة معاناتها منذ طفولتها من خلل هرموني كان يظهرها بصورة صبي.
أضاف هشام سليم في حوار مع المخرجة إيناس الدغيدي لبرنامج “شيخ الحارة والجريئة” أنه لم يندهش عندما طلب الأطباء خضوع ابنته لعملية تحويل جنسي لأنها منذ ولادتها تحمل جسد ولد وليس بنت، وقال كنت دوما شاكك في حقيقة جنسها.
تابع قائلا: في يوم اتخذت نورا قرارا شجاعا وصارحتني بأنها تعيش في جسد غير حقيقتها، وطلبت دعمها لمواجهة المجتمع الذي يرفض مثل هذه الحالات، وكان عمرها وقتها 18 سنة، وحاليا يبلغ عمرها 26 عاما، ووافقتها على الفور وقلت لها “المطلوب مني إيه”؟


وتحول حديث هشام للكلام عن ابنته ليصبح بصيغة المذكر، مؤكدا أنهه يقدر حيرته ومشاعره المتضاربة، ودوري كأب مساعدته، وأشار هشام لوجود مشكلة تواجهه وهي عدم قدرة ابنه على تجديد بطاقته الشخصية لأنه مقيد كفتاة ولكن في السجل المدني يرون ذكر أمامهم، ولجأ إلى لمساعدته بعد فترة خصام طالت عامين لأنني أخطأت أكثر من مرة وعاملته كفتاة.
وكشف نور هشام سليم عن الأزمات النفسية والاجتماعية التي كان يعيشها في فترة حياته كأنثى، مؤكدا أنه كاد أن ينتحر لأنه لا يملك من أمر نفسه شيء، ولكن حياته تغيرت بعدما قرر أن يتحول من أنثى إلى ذكر.
وأضاف نور في أول ظهور إعلامي له مع جعفر عبد الكريم عبر تويتر: أنا كنت بفكر في الانتحار لأنه لا يوجد شخص يفهمني ولم أصادف حالة مماثلة لحالتي خاصة في مصر، ولم أستطع أن أقرر شيئا في حياتي الخاصة ولكن بعد التحول الجنسي قررت أن أقف مرة أخرى على قدمي وأعيش حياتي وأحب نفسي.


وأشار نور إلى أن والده استشاره قبل التحدث عن موضوع التحول الجنسي، وقال: بابا سألني تحب أقول إيه لو الموضوع بتاعك اتفتح، وأنا قلت له يقول الحقيقة.
ونوه أنه الآن نور ويعيش وسط الناس كرجل ولكنه لا يزال في الأوراق الرسمية الأنثى نورا ولهذا لا يقدر على ممارسة أي عمل، لأن الأوراق المطلوبة كلها تحتاج لقرار باعتماد تحولي إلى ذكر.
وعلق هشام سليم على ردود الفعل السلبية فور إعلانه عن تحول ابنته الجنسي من أنثى إلى ذكر مؤكدا أنه ليس من حق أحد أن يحاسبه أو يحاسب ابنه نور على قراره.
وأضاف قائلا: ربنا وحده هو من يحاسبنا وليس من حق أي شخص أن يتدخل في حياة الآخرين.
وتعاطف عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع نور ووالده هشام سليم، ولكن تغيرت الأوضاع بعد ظهور نور مؤخرًا في مقطع فيديو مثير للجدل، تحدث خلاله عن واقعة انتحار سارة حجازي، مشيرًا إلى أنه يرى داعميه ومنتقديها منافقين، مؤكدًا أنه لم يكن لديه خلل هرموني، ولم يجر عملية تصحيح بل تحويل جنسي.

الكلمات الدلالية لـ هشام سليم يطلب الرحمة لابنه ويعلن هجرته خارج مصر: ابني داخل مرحلة خطرة جدا حرام عليكم.. فيديو وصور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “هشام سليم يطلب الرحمة لابنه ويعلن هجرته خارج مصر: ابني داخل مرحلة خطرة جدا حرام عليكم.. فيديو وصور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور