يسرا تكشف سبب حرمانها من الإنجاب!

آن الأوان لتكشف الفنانة يسرا عن بعض من كواليس حياتها الشخصية رفقة زوجها خالد سليم، الذي تزوجته قبل 20 عاما، رغم أنهما يعرفان بعضهما البعض منذ أن كانا في السابعة من عمرهم.

وفي لقاءها مع برنامج “ET بالعربي” الذي يعرض عبر شاشة “MBC مصر2″، قالت يسرا أن زوجها أخبرها أنهما لو كانا تزوجا مبكرا كانا سينفصلا منذ فترة، وأن السبب في استمرار زواجهما هو تحلي الثنائي بالعقلانية.

وأشارت يسرا إلى كون زوجها يعلم متى يمنحها المساحة الخاصة بها، وفي حال كانت في حالة عصبية يتركها وحدها، وهو ما تعلمته منه في الوقت الحالي.

أما ما يخص عدم إنجابها، فقد أكدت أن زوجها هو من اتخذ القرار الخاص بعدم الإنجاب، إلا أنه عوضها عن الأبناء، كما أنه كان لديه إحساس بالوحشية التي سيكون عليها العالم في السنوات القادمة، لذلك قرر ألا ينجب وهو ما تشكره عليه، مؤكدة أنها لا يمكن أن تنجب من شخص يرفض الإنجاب.

وفي حال كانت يسرا تمتلك ابنة، فقد أكدت أنها ستطلق عليها اسم “كنزي” لأنها ستكون كنزها في الحياة، مشيرة إلى كون “كنزي” ابنة بنت خالتها ترى فيها نفسها وهي صغيرة، وتوقعت لها أن تكون يسرا القادمة.

واوضحت يسرا أنها لا تحب السياسة ووصفتها بالغدارة وبالتالي لن تعمل بها في يوم من الأيام، مشيرة إلى كونها تحب الموضة والأزياء.

كما تطرقت إلى كواليس ما جرى في الفترة الخاصة بتصوير فيلم “رسالة إلى الوالي” الذي شاركت عادل إمام بطولته، والسبب وراء زيادة وزنها بشكل مفاجئ، مشيرة إلى كونها كانت تعالج بالكورتيزون، بعدما كانت تتعرض لهجمات مرضية في أذنها تارة وفي أحبالها الصوتية تارة أخرى.

الأمر الذي جعل الأطباء يمنعونها عن الكلام لثلاثة أشهر متتالية بسبب هذا المرض، وهو ما اعتبرته أمرا صعبا للغاية، حيث لم تكن تستطيع أن تطلب أبسط الأشياء.