السلطات القطرية تثير غضب الجالية الهندية بسبب “إباحية” ساني ليون

4 مارس 2016 - 11:10م sara بوليوود 7٬949 مشاهدة

ألغت السلطات القطرية حفلًا كان مقررًا للجالية الهندية في الدوحة، للممثلة الهندية المثيرة للجدل، ساني ليون، مع عدد آخر من فناني بوليوود، بعد بيع 7 آلاف تذكرة.

وحصل منظمو الحفل على التصاريح اللازمة لإقامة الحفل من وزارة الثقافة القطرية، وكان مقررًا يوم 11 مارس الجاري على مسرح “أمفي”، ولكن قررت السلطات إلغاء الحفل لعدم موافقتها على وجود “ممثلة أفلام إباحية سابقة”، على حد تعبيرها.

وأعلن المنظمون إلغاء الحفل تمامًا وإرجاع قيمة التذاكر، بينما علّق مدير تنظيم الحفل، بقوله: هذه أنباء غير سعيدة، فقد تكبدنا خسائر فادحة… أنا هنا في قطر أتبع القوانين والتعليمات، ومنحتنا الحكومة تصريحًا بالحفل.

وفي السابق، أبدت الممثلة الهندو– كندية سعادتها باعتلاء اسمها صدارة قائمة الشخصية الأكثر شهرة عبر شبكة الإنترنت في الهند، بعد أن نشر محرك البحث “غوغل” القائمة السنوية “Zeitgeist” التي تكشف الشخصية الأكثر طلباً على الإنترنت، في أكثر من خمسين بلدًا، وتتوزع النتائج على فئات مختلفة، مثل الأفلام، والأخبار، أو الوجهات السياحية.

ولدت ليون باسم كارين مالهوترا في 13 مايو/ آيار 1981، في سارنيا في أونتاريو في كندا، لعائلة بنجابية– سيخية، وانتقلت عائلتها العام 1996 من أونتاريو إلى جنوب كاليفورنيا، والتحقت بمدرسة كاثوليكية، وقد فقدت عذريتها في سنّ الـ16 عاماً، ثم اكتشفت بعد عامين أنها خنثاء.

وقبل أن تعمل في الأفلام الإباحية، عملت في مخبز ألماني، ثم في مجال الضرائب وشركة تقاعد، أثناء دراستها طب الأطفال في أورانج في كاليفورنيا، وظهرت في مجلاتٍ إباحية كثيرة، وعملت مع نجوم مثل آريا جيوفاني، وجينا جيمسون، وجيلينا جينسون.

الكلمات الدلالية لـ السلطات القطرية تثير غضب الجالية الهندية بسبب “إباحية” ساني ليون

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “السلطات القطرية تثير غضب الجالية الهندية بسبب “إباحية” ساني ليون“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور