5 أسباب رئيسية لتساقط الشعر.. تعرفي عليها

تساقط الشعر من المشكلات التي تزعج السيدات كثيرا، صحيح هي مشكلة يتعرض لها الرجال بشكل أكبر، ويرجع ذلك أساساً إلى نمط الصلع عند الذكور، ولكن الشعر الخفيف وفقدان الشعر أمر شائع أيضاً عند النساء، ولكنه ليس أقل إحباطاً.

يمكن أن تتراوح الأسباب بين بسيطة ومؤقتة كنقص فيتامين (أ) أو أكثر تعقيداً مثل الحالة الصحية الأساسية.

في كثير من الحالات، هناك طرق لعلاج فقدان الشعر لكل من الذكور والإناث، وهناك بعض الأسباب الشائعة التي قد لا تكون مشتركة لتساقط الشعر.

الإجهاد البدني

الإجهاد
أي نوع من الصدمات المادية، كالجراحة، حادث سيارة، مرض شديد أو حتى البرد يمكن أن يتسبب في تساقط الشعر المؤقت، وهذا يمكن أن يؤدي إلى نوع من فقدان الشعر يسمى تساقط الشعر الكربي، فالشعر له دورة حياة مبرمجة، فإذا مررتِ بتجربة ضغط بدني فإن ذلك قد يؤثر على دورة حياة الشعر، ويبدأ في التساقط، يمكنك ملاحظة ذلك بعد مرور من ثلاثة إلى ستة أشهر. ما يجب عليكِ القيام به، الخبر السار هو أن الشعر يعود للنمو من جديد مرة أخرى مع تعافي الجسم.

الحمل

الحمل
الحمل هو أحد أمثلة الإجهاد البدني التي يمكن أن تسبب سقوط الشعر، وكذلك تفعل الهرمونات. يعتبر تساقط الشعر المرتبط بالحمل أكثر شيوعاً، ولكنه يظهر فعلياً بعد الإنجاب. ما يجب عليك القيام به، اطمئني لأن هذا العرَض سيزول سريعاً وسيجد الشعر طريقه للنمو مرة أخرى بعد بضعة أشهر.

زيادة فيتامين (أ)

مأكولات تحتوي على فيتامين A
المبالغة في استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (أ) أو الأدوية يمكن أن يؤدي إلى تساقط الشعر، وفقاً للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية. الجرعة اليومية المحددة دولياً للبالغين والأطفال فوق سن أربع سنوات هي 5000 وحدة، يمكن أن تحتوي المكملات الغذائية على 2500 إلى 10000 وحدة دولية. ما يجب عليك القيام به، هو عكس السبب الذي يؤدي إلى تساقط الشعر وبمجرد إيقاف هذه الزيادة في فيتامين (أ) يعود الشعر للنمو بصورة طبيعية.

نقص البروتين

مأكولات تحتوي على البروتين
إذا كنتِ لا تحصلين على ما يكفي من البروتين في نظامك الغذائي، فإن جسمك قد يوفر البروتين بتوقف نمو الشعر، وفقاً للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، فإن هذا قد يزيد من معدل تساقط الشعر مقارنةً بمعدل نموه. وقد يلاحظ فقدان الشعر بعد انخفاض نسبة البروتين من شهرين إلى ثلاثة أشهر. ما يجب عليك فعله، هناك العديد من مصادر البروتين منها الأسماك، اللحوم والبيض. إذا كنتِ لا تأكلين اللحوم أو المنتجات الحيوانية، فهناك أربعة عشر مصدرا نباتيا أخرى أفضل للبروتين.

الوراثة

تساقط الشعر الوراثي
يسمى فقدان الشعر عند النساء بالصلع الوراثي، وهو النسخة النسائية لصلع الرجال. إذا كنتِ من أسرة ظهر عندها فقدان الشعر في سن معينة، فإنكِ أكثر عرضة لذلك، ولكن النساء يختلفن عن الرجال، فالمرأة لا تفقد شعرها بشكل كامل ولكنه يصبح خفيفا بعض الشيء. ما يجب عليك فعله، النساء مثل الرجال قد يستفدن من المينوكسيديل أو الروجين الذي يساعد في نمو الشعر، أو على الأقل الحفاظ على الشعر الموجود من التساقط. يعتبر دواء الروجين متاحا دون وصفة طبية ومعتمد للنساء اللاتي يعانين من هذا النوع من فقدان الشعر.

الضغط النفسي

الضغط النفسي
يعتبر الضغط النفسي أقل ضرراً في تساقط الشعر عن الإجهاد البدني، ولكنه يحدث، ففي كثير من الأحيان يكون الطلاق، وفاة شخص مقرب أو رعاية كبار السن أحد الأسباب. ولكن على الرغم من ذلك، فإن الضغط النفسي لا يسبب تساقط الشعر في كثير من الأحيان، ولكنه يساعد على تفاقم المشكلة إذا كانت موجودة بالفعل. ما يجب عليك فعله، كما هو الوضع في حالة فقدان الشعر بسبب الإجهاد البدني، فإنه عرَض مؤقت. عليك القيام ببعض الخطوات لمحاربة التوتر والقلق مثل ممارسة بعض التمارين الرياضية أو استشارة طبيبك الخاص.