5 إرشادات هامة لمرضى السكري لاداء فريضة الحج

01072103195874833136623673173732

يصرُّ كثير من مرضى السكري على أداء فريضة الحج رغم أوضاعهم الصحية الصعبة. لضمان سلامة هؤلاء المرضى، يقدم لهم “كل النجوم ” بعض الإرشادات الضرورية التي من شأنها المساعدة على متابعة أداء الشعائر بسهولة:

 

1. المتابعة المستمرة لمستوى السكر في الدم، علماً أنَّ المستوى المقبول لسكر الدم هو 70-140 ملجم/ دسليتر.
2. الحرص على تناول الوجبات الغذائية الصحية المحتوية على جميع العناصر الغذائية الرئيسية، وتوزيع السعرات الحرارية اليومية على ثلاث وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين.
3. بما أنَّ أداء المناسك في الحج يستلزم المشي لمسافات طويلة، الأمر الذي يعدُّ مرهقاً جداً لمريض السكري، لذا يجب الاعتناء بالقدمين، والحرص على نظافتهما، ومراقبة أي تغيرات تطرأ عليهما. كما يجب إرتداء جوارب وحذاء جلدي مريح، ومراجعة الطبيب في حال تعرضهما لإصابة أو تورم طارئ.
4. شرب الماء وإن كان هاماً لجميع الحجاج، غير أنه أكثر أهمية لمرضى السكري للوقاية من الجفاف وتبعاته الصحية الخطيرة.
5. الأخذ على محمل الجدّ أي إرتفاع في درجة حرارة الجسم أو الإسهال مع كثرة التبول، فهي أعراض تؤثر على نسبة السكر وتؤدي إلى إرتفاعه، لذلك لا بد من مراجعة الطبيب فور حدوثها.