6 أشياء تكرهها المرأة خلال العلاقة الحميمة مع الزوج !!

العلاقة الحميمة بين الزوجين تعتبر عنوان السعادة لأي حياة زوجية، ولهذا يعتبر مستشاري الزواج أن هذه العلاقة هي التي تحكم على الزيجة بالنجاح أو الفشل، فالكثير من المشاكل الزوجية وحالات الطلاق تأتي بسبب فشل الزوج أو الزوجة أو كلاهما معا في علاقة حميمة جيدة.

وهناك الكثير من الأمور التي يجب أن يستوعبها الزوج أثناء ممارسة العلاقة الحميمة مع امرأته قبل البدء فيها، فاللمرأة سيكولوجية خاصة جدا يجب أن يدرك الزوج أبعادها جيداً حتى يستطيع إسعاد نفسه أولا ثم إسعاد زوجته.

 

من الأمور التي تزعج المرأة خلال ممارسة العلاقة الحميمة:

 

1- المبادرة:

 

يعز على الزوجة أن تطلب من زوجها ممارسة العلاقة الحميمة معها، فهي من أكثر الأمور التي تزعج المرأة لذلك نراها مرات كثيرة تمتنع عن ممارستها لهذا السبب. فبعض النساء يعتبرن أن الرجل هو من عليه المبادرة حتى لو كنّ يرغبن بها أكثر منه.

 

2- متعة الزوجة:

 

في بعض الأحيان لا يهتم الزوج سوى لمتعته وإرضاء رغباته دون الأخذ بعين الإعتبار رغبات زوجته ويظهر ذلك من خلال تجاهلها لها بعد العلاقة مما يضايقها ويجعلها أحيانًا تمتنع عن ممارستها.

 

3-تجاهل مشاعرها

 

أحياناً يتجاهل الزوج مشاعر زوجته، ويهمل ما يسعدها اثناء العلاقة فضلًا عن طلب ممارسة الجماع بخشونة ومن دون مداعبات وعاطفة.

 

4- طلبات مزعجة:

 

طلب الزوج من زوجته بشكل مستمر القيام ببعض الأمور التي لا ترتاح لها وحتى بعض الوضعيات التي لا تحبها من الأمور التي تزعج المرأة وترفضها أثناء الجماع.

 

5- عدم التهيئة:

 

البدء في العلاقة الحميمة قبل أن يهيئ الزوج نفسه لإسعاد زوجته من الأمور التي تزعج أي امرأة، فمن غير المنطقي أن يمارس الزوج علاقته الحميمة فور وصوله إلى المنزل بدون أن يذهب للاستحمام وتعطير نفسه، فيجب على الزوج أن يهيئ نفسه لزوجته مثلما يطلب منها أن تهيئ نفسها له.

 

6- أداء الواجب:

 

من أكثر الأمور التي تزعج الزوجة هي أن ترى زوجها يمارس العلاقة الحميمة لمجرد أداء واجبه الزوجي، دون أن تشعر بملاطفته لها وحبه لها، الأمر الذي يجعل الزوجة تتهرب من هذه العلاقة الروتينة.