تشبه حادثة الحلو الشهيرة .. الأسد الفرنسي يلتهم مدربه “فيديو”

كلنا نذكر الأسد “سلطان” الذي التهم ذراع مدربه أثناء فقرة بأحد عروض السيرك منذ أعوام مضت، لقى فيها المدرب “محمد الحلو” حتفه بعد ذهابه إلى المستشفى فوراً.

وفي حادثة شبيهة هاجم أسد مدربه، أثناء أدائه عرضا في سيرك بفرنسا، حيث أصيب الرجل بجراح خطيرة، بعد أن تمزقت رقبته من قبل الأسد المفترس، أمام الجمهور، ما أثار فزعا مروعا لا سيما أن العرض كان يحضره أطفال صغار.

وحسب «ديلي ميل» البريطانية تعرض الحارس لإصابات خطيرة في الهجوم، ولم يتم إنقاذه إلا عندما رشقت زوجته الأسد بطفاية حريق في الحلبة، ما اضطر الوحش الذي يزن 220 كج إلى الابتعاد عنه.

ويظهر الفيديو المرعب، الأطفال يصرخون أثناء تجول الأسد الذكر الذي يدعى تشيركان.

وتظهر المشاهد المؤلمة، التي نشرت على «فيسبوك»، تامر، 34 عاما، بعدما سحبه الأسد، بينما هرع المتفرجون رعبا من مقاعدهم.

ويحتاج تامر، بحسب الصحيفة البريطانية، إلى عملية مدتها خمس ساعات لإنقاذ حياته، بعد أن أصيب في رأسه وعنقه وساقيه.

ولحسن حظ الحارس، الذي كان من المفترض أن يلاعب تشيركان، أن زوجته كيلي فكرت بسرعة بما فيه الكفاية، لتطلق طفاية الحريق على الأسد، مما أتاح للرجل له فرصة الفرار.

وقال مصدر في السيرك: «من الصعب أن نفهم لماذا هاجم الأسد تامر فهما يعملان معا لسنوات». ربما كان ذلك بسبب موسم الحر«.

وأكد أن أيام الأسد في السيرك قد انتهت، قائلا: «من المحتمل أن يوضع في حديقة حيوان أو في مكان آخر».