أول تعليق لسميرة أحمد بعد الهجوم عليها لتبرعها بملابسها لصندوق “تحيا مصر”

6 نوفمبر 2017 - 8:35ص sara عربى القاهرة - كل النجوم 2٬030 مشاهدة

أول تعليق لسميرة أحمد بعد الهجوم عليها لتبرعها بملابسها لصندوق “تحيا مصر”

ردت الفنانة المصرية سميرة أحمد على الهجوم الشديد الذي تعرضت له بعد تبرعها بمقتنياتها وملابسها التي ارتدتها في أعمالها الفنية، لصالح صندوق «تحيا مصر»، خاصة من الكاتب علاء الأسواني، الذي قال عنها: “تتبرع فنانة مسنة بملابسها القديمة لصندوق «تحيا مصر» لتحقيق ثلاثة أغراض، الأول تغطية إعلامية بعد انحسار الأضواء، والثاني التخلص من الكراكيب، والثالث التطبيل من دون دفع”.

الفنانة المصرية علقت قائلة: “هذا الهجوم لن يهزني إطلاقاً ولا يهمني، لأني لم أقم مزاداً كما قال البعض، وإنما عرضت بعض مقتنياتي للبيع تبرعاً منها بها لصالح صندوق «تحيا مصر»”.

وتابعت: “عندما جاءتني هذه الفكرة قبل شهرين، كان هدفي الوحيد المساهمة للبلد انطلاقاً من حبي لوطني ورغبتي في فعل أي شيء له، بخاصة أن أموال صندوق «تحيا مصر» تذهب الى المحتاجين، وبالفعل بدأت التحضير الجيد لها حتى نفذتها أخيراً”.

واستطردت: “كنت سعيدة بردود الأفعال عليها، لا سيما عندما علمت أن بعض الفنانات قررن فعل الشيء نفسه، أي أنني ساهمت في تشجيع آخرين على المساهمة أيضاً، أما الانتقادات الجارحة فلا تشغلني في شيء”.

واختتمت كلامها قائلة: “شخصياً، لا أفهم السبب وراء هجوم الأسواني أو غيره عليَّ، بعد تبرّعي بملابس أفلامي وبعض مقتنياتي لصالح «تحيا مصر»، وكل ما يمكنني أن أقوله له ولغيره، إنني بعد تاريخي الفني الطويل الذي أتشرف به، لست فى حاجة الى الأضواء، والناس تعلم ذلك جيداً”.

الكلمات الدلالية لـ أول تعليق لسميرة أحمد بعد الهجوم عليها لتبرعها بملابسها لصندوق “تحيا مصر”

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “أول تعليق لسميرة أحمد بعد الهجوم عليها لتبرعها بملابسها لصندوق “تحيا مصر”“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور