بالصور.. رجل يرتدي ملابس النساء عشرين سنة من أجل أمه.. قصة مؤثرة

23 يوليو 2017 - 3:19م عماد عربى، منوعات القاهرة - كل النجوم 17٬734 مشاهدة

بالصور.. رجل يرتدي ملابس النساء عشرين سنة من أجل أمه.. قصة مؤثرة

بدافع إنساني قرر رجل أن يلبس ثياب النساء، وأن يترك شعره طويلا ويحلق لحيته وشاربه، وأن يضحي بسعادته ويحرم نفسه من الزواج والأبوة وتكوين عائلة، منذ عشرين عاما.

تقول التفاصيل أن هذا الرجل كان يعيش في مقاطعة “كويلين” في شمال الصين مع أمه المصابة بمرض عقلي وأخته الشابة، ولكن توفيت شقيقته فانهارت الأم  وزادت حالتها سوءاً بسبب تعلقها الشديد بابنتها وعدم قدرتها على استيعاب هذه الحقيقة.

سمع الابن من حكماء في المنطقة يقولون إن الأم لا يمكن أن تتحسن إلا بمعجزة وهي عودة الابنة إلى الحياة والتي ستجعل الأمور مختلفة بالنسبة لها، وهنا اتخذ هذا الرجل قراراه بتغيير مظهره والتحول إلى شكل النساء.

فعل الرجل ذلك  من أجل أن يُوهم أمه بأن ابنتها ما تزال على قيد الحياة وتعيش معها في البيت، وقد نجحت الفكرة وعادت البسمة إلى وجه الأم وتحسن وضعها الصحي، وهذا ما شجعه على الاستمرار في هذه اللعبة التي كلفته الكثيرا من التضحيات.

كرس الرجل حياته لأمه التي يعيلها من عزفه على آلة الفلوت ويصحبها معه إلى عمله كل يوم وهو يقود عربته الصغيرة، وهو الآن في الخمسين من عمره بعد أن قضى عشرين عاماً على هذا الحال ولم يلبس ثياب الرجال أبداً.

نشر هذا الرجل فيديو يتحدث فيه عن حياته وكيف أنه اعتاد على الثياب النسائية وأن خزانة ثيابه خالية من كل ما يتعلق بمظهر الرجال، كما تظهر الأم في الفيديو وهي تشير إلى ابنها وتقول بفرح: “إنها ابنتي لقد ماتت واحدة ولكن هذه ما تزال على قيد الحياة”.

الرجل أكد أنه لا يهتم لردود فعل الناس السلبية وسخرية البعض منه، وأنه يقول لمن يضحك منه: «إذا كنت لا تحتمل رؤيتي بهذا المظهر أشح بوجهك عني ولا تنظر لي أنا أفعل كل هذا من أجل أمي”.

شاهد أيضاً: فتاة تخلع الحجاب على الهواء وتهديه لرجل دين أمامها شاهد رد فعله

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “بالصور.. رجل يرتدي ملابس النساء عشرين سنة من أجل أمه.. قصة مؤثرة“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور