عربىمشاهير

حليمة بولند “تثير الجدل” بفيديو مع أطفال إسرائيليين.. كيف دافعت عن نفسها؟

أثارت الإعلامية الكويتية حليمة بولند جدلا واسعًا بمقطع فيديو ظهرت فيه مع عدد من الأطفال الإسرائيليين، خلال تواجدها في انطاكيا.

مقطع الفيديو تسبب في تعرض الإعلامية الكويتية حليمة بولند حملة هجوم شرسة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، واتهموها بالتطبيع مع إسرائيل.

حليمة خرجت عن صمتها لتدافع عن نفسها، بقولها: “بخصوص الهجوم غير مبرر من الإعلام والصحافة، حول تصويري مع أطفال من إسرائيل.. فأنا تصرفت وقتها بفطرتي السوية وإنسانيتي تجاه أطفال أبرياء لا علاقه لهم بالسياسة وقذارتها فهم أحباب الله”.

وأضافت: “انا كإنسانة أولاً وكأم لطفلتين ثانيًا لم أستطع أن أكسر بخاطر الأطفال وأرفض التصوير معهم.. ولو تكرر الموقف لفعلت نفس الشيء ولست نادمة، لن أقول رأيي السياسي في التطبيع مع إسرائيل أو كرهي لإسرائيل.. لكن ما أريد أن أقوله هو أن لا نتخلى عن إنسانيتنا في كل الأحوال والظروف”.

يذكر أن الإعلامية الكويتية حليمة بولند كانت قد عادت مؤخرًا لزوجها السابق عبد السلام الخبيري، والد ابنتيها ماريا وكاميليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى