حورية فرغلى تحدث ضجة كبيرة بتعاطفها مع قاتل الطالبة نيرة أشرف :”حبها جدا وغار عليها غيرة عمياء”

8 أغسطس 2022 - 9:55ص منار حسين مجتمع النجوم

أثارت الفنانة حورية فرغلي،ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعدحديثها عن قاتل الطالبة “نيرة أشرف” وتعاطفها معه والذي قام بذبحها أمام حرم جامعة المنصورة أمام جميع الطلاب.

وتحدثت حورية في تصريحات صحافية، عن رأيها في الجرائم الأخيرة التي انتشرت، وبالأخص قضية نيرة أشرف، إلى جانب رأيها في اتهام البعض للفن بالتسبب في انتشار جرائم القتل.

وقالت: “تعاطفت مع قاتل نيرة، زي ما تعاطفت معاها، وصِعِب عليا الولد؛ لأنه صغير جدًا وما عندوش خبرة، وبيصدق كل حاجة، وحبَّها جدًا، وغار عليها غيرة عمياء”.

وتابعت: “وفي رجالة لما بتغير، بتقتل، وتكون البنت ما عملتش حاجة، يعني من نوعية أنا ما حدش يضحك عليا، وأنا ما يحصلش فيا كدة”.

وبعد الضجة التي رافقت انتشار هذا التصريح، أكدت فرغلي أن بعض المواقع الصحفية حرفت الغرض من كلامها، فهي لم تبد أي تعاطف نهائياً مع القاتل المدان بحكم محكمة الجنايات والمعترف على نفسه، متسائلة: كيف أتعاطف مع قاتل أقر بجريمته أمام العالم أجمع وأثناء محاكمته؟”.

ووجهت  حورية فرغلى رسالة لأهل الطالبة نيرة أشرف قائلة: البقاء لله، الله يرحمها، يمكن هي علشان جميلة وطيبة وأنتم راضيين عنها ربنا خدها صغيرة، وربنا دايمًا بياخد الناس الطيبة والكويسة بدري، بيستخسرهم في الدنيا، إن شاء الله هي في الجنة وقلبي معاكم.

وعن رأيها في اتهام البعض للفن بالتسبب في انتشار الجريمة والفحشاء، قالت: “الفن عمره ما يتسبب في كده، اللي بيقول كده؛ ينشر الأفلام دي، ويوريها لينا، أنا شخصيًا، رفضوا يخلوني أقدم الجزء الثالث من مسلسل ساحرة الجنوب؛ بسبب مشاهد الرعب اللي فيه، لكن الفن بيمثل الواقع”.

مقتل الطالبة نيرة أشرف

وكانت قد انتشرت حالة كبيرة من الغـــضب على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأشهر الماضية، وذلك بعدما تم تداول تفاصيل الحــادث.

وقال أصدقاء الطالبة الراحلة نيرة أشرف إن الطالب الجامعي الذي أنــهى حياتها كان يحبها وتقدم من أجل خطبتها من أهلها، ولكن رفـــضت الضــحية الزواج منه وهو ما أغـــضبه كثيرًا.

وكانت قد نشــبت مشادة كلامية بين الطالبة نيرة المجـني عليها والمتــهم قبل دخولهما الامتحان أمام مبنى كلية الآداب في جامعة المنصورة، وذلك قبل وقوع الحادث مباشرة.

وكشف أحد طلاب كلية الآداب في جامعة المنصورة تفاصيل تلك الواقعة، حيث قال إنه شاهد المجــني عليها والمتــهم قبل دخولهما إلى الامتحان بدقائق، حيث نشـــبت مشادة كلامية بينهما قام المتهم على إثرها بارتكــاب فعلته.

اعــترافات المــتهم في حــادث طالبة جامعة المنصورة:

وكان قد أدلى الطالب المتــهم في حادث طالبة جامعة المنصورة نيرة أشرف، باعترافات تفصيلية حول ارتكــابه الواقــعة.

المتــهم اعترف بأنه ارتكــب الجـــريمة عــمدًا مع سبق الإصرار للخــــلافات التي كانت بينهما ورفضها الارتباط به، وكشف بالتفصيل كيفية تخطيطه لارتكـــاب الجريمة وتنفيذها وأجرى محــاكاة مصورة لكيفية ذلك بمسرح الحادث، كما أقر المتــهم بصحة ظهوره بتسجيلات آلات المراقبة التي رصدت الواقــعة.

وأكد أنه قرر ارتكــاب الواقعة بعد عدة محاولات للارتباط بالمجـــني عليها خلال سنة ونصف، عبر موقع التواصل “فيسبوك”، لافتا إلى أنهما كانا مرتبطان عاطفيا حتى بدأت تعمل كموديل وأصبحت مشهورة ولها متابعين.

وشــدد أنها لم تتجاوب لمطالبه بالعودة له، الأمر الذي وصل حد حــظر حسابه وإغـــلاقها صفحتها الشخصية على أصدقائها المقربين.

وأكد أنه قرر التخــلص منها ثم التخـــلص من نفسه بعدها، وبالفعل أحضر السكين وانتظرها بالقرب من بوابة الجمعة وبالفعل نفذ جريمته.

التحقيقات تكشف تفاصيل جديدة عن الحــادث:

وكانت قد كشفت مصادر أمنية أنه تم أخذ عينة من دماء الطالب المتــهم في حــادث طالبة جامعة المنصورة، لإجراء تحليل تعـاطي المخــدرات، حيث تشير التحريات إلى أنه يتعاطى مخــدر الاستروكس، وسبق أن افتعل مع المجــني عليها عدة مشــاكل من قبل في الجامعة، ما سبّب لها مشــكلات في محل إقامتها التابع لقسم شرطة المحلة أول بمدينة المحلة الكبرى.

وأضافت المصادر أنّه تم إجراء الإســعافات اللازمة للطالب المتــهم في مستشفى المنصورة العام، ثم نقله لقسم شرطة أول المنصورة تحت التحــفظ لاستجوابه عــقب إمساك المارة به والاعـــتداء عليه، إذ أصــيب بكـــدمات وجـــروح وكــسر في ضلوع القفص الصدري.

وأكد المتــهم في التحقيق أن المجــني عليها هي من دفــعته لارتكــاب الحــادث بعد إهـــانتها المتكررة له، واعترف أنه اعتاد حمل ســكين معه، إذ حصل عليه أثناء خروجه من منزل أسرته صباح يوم الواقعة.

ووفقًا للتحريات، فقد سبق أن افتعل المتـــهم مشاكل مع المجـــني عليها، بنفس الطريقة، حيث كان يتعــقبها في كليتها، رغم أنه لا يدرس بنفس الكلية ولا بنفس الفرقة، كما سبق أن أعرب لها عن حبه مرات عديدة، لدرجة أن كتب منشورات على صفحته حولها وتسببت في مشـــاكل للفتاة في منطقتها، مشيرة إلى أنه جرى عـــقد جلسة عرفية وإجـــبار المتـــهم على حـــذف منشوراته.

وحسب ما كشفته التحريات، فقد استقل المتــهم سيارة مع الفتاة، التي كانت في طريقها لأداء الامتحان، رغم أنه لا يوجد لديه امتحان اليوم، وافتــعل مشـــكلة في الأوتوبيس لرغبته في الجلوس بجوارها، لكنها أهــانته، وأصرت على دفع الأجرة وأحــرجته ورفــضت قيامه بدفع الأجرة لها، وتدخل عدد من الركاب وقاموا بإهـــانته وأجــبروه على الابتعــاد عنها.

وفور توقف الأتوبيس نزلت المجني عليها جريًا لتدخل الجامعة هــــربًا منه، إلا أنه تمكن من اللحــاق بها وارتكــاب جــريمته.

وقد تم الحكم بالإعدام على المتهم محمد عادل ويذكر أن حملة الدفاع عن قاتل نيرة أشرف، تشن حملة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمحاولة تشويه سمعة الفقيدة.

الكلمات الدلالية لـ حورية فرغلى تحدث ضجة كبيرة بتعاطفها مع قاتل الطالبة نيرة أشرف :”حبها جدا وغار عليها غيرة عمياء”

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “حورية فرغلى تحدث ضجة كبيرة بتعاطفها مع قاتل الطالبة نيرة أشرف :”حبها جدا وغار عليها غيرة عمياء”“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور