رفعن شعار “أهم شيء الموهبة”.. نجمات “إكس لارج” وصلن إلى قمة النجومية دون “رجيم”.. صور

26 أكتوبر 2020 - 8:03م أحمد عربى، مشاهير، مطربون ، مشاهير، ممثلون، هوليوود القاهرة - كل النجوم

لم تكن الرشاقة أو النحافة المبالغ فيها، حلم عدد من النجمات، اللاتي اشتهرن وأحبهن الجمهور لموهبتهن دون الالتفات إلى وزنهن الزائد، حيث استطاعت بعض النجمات تحقيق الشهرة الكبيرة وتقديم فنهن كما يرغبن، دون أن يقف الوزن الزائد عائقا في طريقهن، وحتى عندما قررت بعض من هؤلاء إنقاص وزنها، جاء ذلك بعد مرور سنوات طويلة من تحقيق النجومية، التي لم تتأثر فيما بعد لحفاظهن على جمالهن المختلف.

النجمة آديل من أكثر النجمات اللاتي عرفهن الجمهور منذ بدايتها، بوزنها الزائد، الذي لم يقف حائلا ً بينها وبين تحقيق الشهرة والنجومية، ولم تكن تهتم في البداية بإنقاص وزنها، بل كانت تهتم بارتداء ما يناسبها وتخطف الأنظار بكل ظهور لها، ودائما ما كان الجمهور يبدي إعجابه بشكلها وملامحها، ويرفض فكرة ظهورها نحيفة.

لكن آديل قررت مؤخرًا إنقاص وزنها كثيرا لدرجة أنها باتت نحيفة أكثر من اللازم، وهو ما جعل عدد كبير من متابعيها ينتقدون ما فعلته، وتمنوا أن تعود للشكل والوزن السابق كما اعتادوا عليها من قبل.

النجمة الشابة الحاصلة على جوائز جرامي، بيلي إيليش، عرفها الجمهور أيضا منذ البداية بزيادة وزنها، بالرغم من أنها لم تكن الزيادة الكبيرة مقارنة بنجمات أخريات، إضافة إلى أنها خصصت لنفسها ستايل ملابس فضفاض، وهو ما لم يبرز شكل جسدها ولم يبين ما إن كانت نحيفة أو بدينة.

لكن على ما يبدو، أن حلم الوصول للوزن المثالي لم يكن في حسبان بيلي إيليش، حيث ظهرت مؤخرا بوزن زائد لم تكن قد وصلت له من قبل،وذلك خلال جولتها في شوارع لوس أنجلوس قبل أيام، متخلية عن الملابس الفضفاضة التي تميزت بها، وظهرت مرتدية قميصًا بنيا وسروالا قصيرا، كما ظهرت بدون وضع أي من مساحيق التجميل، ورفعت شعرها لأعلى في صورة “كعكة”، وانتشرت صور مغنية البوب الشهيرة، وصدمت الجمهور بإطلالتها ووزنها الزائد.

ريبيل ويلسون الممثلة الأسترالية صاحبة الـ40 عاما، من النجمات اللاتي ارتبطن في أذهان الجمهور ببدانتهن منذ ظهورها، لكنها لم تهتم بفكرةإنقاص الوزن طوال الفترة الماضية، بل قررت دعم السيدات من أصحاب الوزن الزائد عن طريق إطلاق خط أزياء في عام 2018 بعنوان  REBEL WILSON X ANGELS.

ومؤخرا قررت ريبيل ويلسون إنقاص وزنها، ليس من أجل الشكل الخارجي فقط، ولكن من أجل حياة صحية أفضل، وخطفت أنظار الجمهور بفقدانها وزنًا كبيرًا وممارستها الرياضة بانتظام.

النجمة الأمريكية أوكتافيا سبنسر، من النجمات اللاتي لم تؤثر عليهن فكرة البدانة ولم تقف عائقا أمام تحقيق طموحاتهن ونجاحاتهن، وتعتبر أوكتافيا من أشهر النجمات اللاتي حصلن على عدة تقديرات وجوائز خلال مسيرتها التي بدأت في 1996 ،كما برزت في فيلم المساعدة حيث فازت عن دورها في الفيلم بجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة مساعدة وجائزة الغولدن غلوب لأفضل ممثلة مساعدة وجائزة بافتا لأفضل ممثلة في دور  ثانوي، ولازالت النجمة العالمية تحصد الجوائز المهمة بأدوارها المميزة.

ً النجمة العالمية إيدي براينت التي اشتهرت بدورها في برنامج المنوعات الكوميدي “ساترداي نايت لايف”، تتمتع بوزن زائد أيضا، لكنها استطاعت تحقيق النجاح الملحوظ منذ صعودها، ويعتبرها بعض من المتابعين، أحد أبرز النجمات الكوميديانات، كما أعلنت أكثر من مرة في تصريحاتها أنها  تحب نفسها كذلك.

ومن النجمات العرب اللاتي أحبهن الجمهور بوزنهن الزائد وكان جمالهن مختلفا، كانت النجمة شيماء سيف، التي منذ ظهورها الاول أحبها الجمهور كما هي، ودائما ما تتحدث شيماء عن نفسها وشكلها بكل حب وثقة، لافتة إلى انها ربما تلجأ إلى انقاص وزنها بالطرق الجراحية عندما تصل إلى عمر معين، إلا انها حاليا لا ترى انها تعاني من اية مشاكل مع الوزن الزائد.

أما النجمة ليلى علوي فاستطاعت أن تتخلص من السمنة والوزن الزائد والحصول على قوام مثالي، وقالت إنها اتبعت نظاما بسيطا لذلك والذي يتمثل في الحفاظ على رياضة المشي بشكل يومي، لمدة لا تقل عن 45 دقيقة والامتناع عن تناول الشيكولاتة.

النجمة المصرية مها أحمد كانت من بين العديد من النجمات اللاتي كان جمالهن مختلفا رغم الوزن الزائد، لكنها حرصت بعد سنوات طويلة من النجومية وشق طريقها في الكوميديا، أن تنقص وزنها قليلا حفاظا على صحتها، لكنها ظلت محافظة على ملامحها وإطلالتها البشوشة.

الكلمات الدلالية لـ رفعن شعار “أهم شيء الموهبة”.. نجمات “إكس لارج” وصلن إلى قمة النجومية دون “رجيم”.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “رفعن شعار “أهم شيء الموهبة”.. نجمات “إكس لارج” وصلن إلى قمة النجومية دون “رجيم”.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور