شفيق جلال وابنه الوحيد مع رشدي أباظة في لقطة نادرة

20 مارس 2018 - 2:09ص عماد زمان يافن القاهرة - كل النجوم 2٬019 مشاهدة

شفيق جلال وابنه الوحيد مع رشدي أباظة في لقطة نادرة

يعتبر الفنان الراحل شفيق جلال من أشهر نجوم الغناء الشعبي خاصة في لون الموال وشارك في العديد من الأفلام السينمائية.
ولد شفيق جلال، يوم 15 يناير عام 1929 بمنطقة الدرب الأحمر بالقاهرة واسمه الحقيقي شفيق جلال عبدالله حسين البهنساوي تزوج شفيق جلال، وأنجب أبنه الوحيد المطرب جلال شفيق.


قبل احترافه الغناء عمل في مهن عديدة، منها صانع أحذية، وكان يمارس فنه في الأفراح، وجولات غنائية في الأقاليم، إلى أن اعتمد في الإذاعة المصرية عام 1943، وكانت أول أغنياته “يا عم يا جمال”.


ظل شفيق جلال مطرب مغمور يظهر على المسرح في آخر الفقرات الغنائية، إلى أن جاء يومٌ في حفلٍ لعبد الحليم حافظ عام 1961، وتأخر العندليب عن الحفل، ولم يكن أمام منظميه منقذُ سوى شفيق جلال، الذي صعد المسرح وغنى، ومن هنا كانت الانطلاقة الأقوى له.


مشوار شفيق جلال السينمائي بدأ مع فيلم “سر طاقية الإخفاء”، عام 1946، وتوالت الأعمال بعد ذلك، وكانت أفلامه مع المخرج حسن الإمام، هي نقاط فارقة في مشواره، مثل “خلي بالك من زوزو، حكايتي مع الزمان، وأميرة حبي أنا”.
أشهر أغاني جلال أغنية “أمونة” كما غني مواويل أخرى منها، “شيخ البلد، موال الصبر، موال الأصيل”.
رحل شفيق جلال بعد إصابته بمرض الكلى في يوم 15 فبراير عام 2000، عن عمر ناهر 71 عامًا.
في هذه الصورة النادرة يظهر شفيق جلال برفقة ابنه الوحيد والنجم الراحل رشدي أباظة.

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “شفيق جلال وابنه الوحيد مع رشدي أباظة في لقطة نادرة“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور