(صدمة عصبية) أدخلت سعيد عبد الغني الفن وألزمته بارتداء الأبيض حتى وفاته.. صور

30 يناير 2019 - 12:10ص أحمد عربى، مشاهير القاهرة - كل النجوم 204 مشاهدة

توفي الفنان المصري سعيد عبدالغني، يوم الجمعة 18 يناير، عن عمر يناهز 81 عاما، بعد صراع مع المرض.

وكان لدخول سعيد عبدالغني مجال الفن قصة مثيرة، حيث أنه كان يعمل في البداية كمراسل عسكري على الجبهة في نكسة 67، وشاهد زملاء له وهم يقتلوا  أمام عينيه، وكانت هذه الأيام هي الأصعب في حياته.

وبعدما انتهى من أداء عمله، عاد إلى منزله مصابا بصدمة عصبية لم تؤثر فقط على حالته النفسية، بل جعلت شعره يشيب قبل الأوان، وانعزل لمدة 10 أيام عاشها وحيدا بعدما طالب زوجته بتركه بمفرده.

أيام العزلة العشرة أن يحرص على ارتداء الملابس البيضاء، وهو ما اشتهر به أيضًا في معظم صوره بل وفي كثير من أفلامه، وقرر أيضًا أن يترك عمله كمراسل عسكري، وطلب من الجريدة التي عمل بها آنذاك بعدما أنهى عزلته نقله إلى قسم الفن.

وخلال العشر أيام قرر أن يترك عمله كمراسل عسكري، وطلب من الجريدة التي عمل بها آنذاك نقله إلى قسم الفن، كما حرص منذ ذلك الوقت على ارتداء الملابس البيضاء، وهو ما اشتهر به في معظم صوره وفي كثير من أفلامه.

عبدالغني برع في عمله بقسم الفن بجريدة الأهرام ، وتدرج في عمله وأصبح رئيسًا له، وكانت هذه هي بداية صلته الحقيقية بالوسط الفني والتمثيل، حيث أنه أثناء عمله بالجريدة، قام بتكوين فرقة مسرحية بها، وأخرج وألف لها عدة عروض، ودخلت الفرقة عدة مسابقات.

وكان أول ظهور سينمائي له عام 1972، من خلال دور “الصحفي” في فيلم “العصفور” ليوسف شاهين، لتبدأ مسيرته في عالم الفن، وشارك من بعده في عدة أفلام منها: “الفتنة والصعلوك” و”المذنبون”، و”حبيبى دائما”، و”الكرنك”، و”إحنا بتوع الأتوبيس”.

وفى الدراما شارك في مسلسل “الفرسان” بدور “عز الدين أيبك”، و”الثعلب”، و”رد قلبى”، “شمس الأنصارى”، “أولاد الليل” وغيرها.

وآخر أعماله الفنية مسلسل “ولاد السيدة” عام 2015 للمخرج هانى إسماعيل، وتأليف مجدى الإبيارى، من إنتاج شركة صوت القاهرة.

 

الكلمات الدلالية لـ (صدمة عصبية) أدخلت سعيد عبد الغني الفن وألزمته بارتداء الأبيض حتى وفاته.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “(صدمة عصبية) أدخلت سعيد عبد الغني الفن وألزمته بارتداء الأبيض حتى وفاته.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور