ضربوها وعذبوها وحلقوا شعرها .. هذه الأم ضحية طمع أبنائها .. صور !!

21 أغسطس 2017 - 11:25م Amera منوعات 16٬751 مشاهدة

في صورة صادمة لهذه الأم، وجدناها مضروبة متورمة العينان، محلوقة الشعر على يد أولادها .. والسبب لن تصدقه !!

كادت مدرسة رياضيات أن تفقد حياتها بعد أن تعرضت لحفلة تعذيب استمرت 6 ساعات على يد أبنائها، في محاولة منهم لاجبارها على توقيع عقد بيع المنزل الموروث لها من والدها، حتى تدخل أحد الجيران لانقاذها وسارع بإبلاغ الشرطة وانقاذها من فلذات أكبادها الذين تحجرت قلوبهم .

الواقعة شهدتها منطقة الزاوية الحمراء بشمال القاهرة، والضحية هى جيهان ” 58 سنة ” مدرسة رياضيات، حيث فوجئت عند عودتها من عملها بأبنائها الثلاثة فى انتظارها بالمنزل، فظنت انهم جاءوا لتناول الغذاء معها خاصة أنها تقيم بمفردها بعد وفاة والدهم ورفضها الزواج من اجل رعايتهم حيث كانوا فى سن صغير .

عيناها متورمتان، شعرها محلوق، والكدمات منتشرة على مناطق مختلفة بوجهها وجسدها، تتحدث بنبرة يغلب عليها الأسى، لم تكن تتوقع يومًا أن نصيبها من إرث والدها سيتسبب في حدوث مشاكل بينها وبين أبنائها، تصل لحد ضربها ومحاولة أحدهم للزج بها من شرفة المنزل.

جيهان محمد صاحبة الـ56 عامًا، تعمل مُدرسة رياضيات بإحدى المدارس للمرحلة الابتدائية، وتسكن بمنزل مع أولادها الثلاث بمنطقة الزاوية الحمراء، بعد وفاة زوجها، ولديها شقتين بمنطقة الضاهر ومنطقة بدر، ورثتهما من والدها.

“عايزين فلوس” جملة يرددها أبنائها الثلاث على مسامع والدتهم، لإجبارها على بيع شققها التي ترفض التنازل عنها، والحصول على مبلغ مالي يتم تقسيمه عليهم.

تعرضت السيدة الخمسينية للتعذيب من أبنائها، وفق قولها ما بين الضرب واللسع بالمكواة وحلق شعرها، لتنفيذ رغباتهم في بيع الشقق “وحطو لازقة على بقي عشان صوتي ميطلعش”، كما أقدم أحدهم على إلقائها من الشباك، وتدخل الجيران لإنقاذها.

تحملت جيهان مسؤولية وأعباء تربية أبنائها ورعايتهم على عاتقها بمفردها، بعد وفاة زوجها ووالد أبنائها منذ عشرين عامًا، “دي آخرتها بعد ما ضحيت بعمري عشان ولادي”.

وأسرع الرجل بالاستغاثة بالجيران الذين أسرعوا لإنقاذ جارتهم فى الوقت الذى فر الابناء الثلاثة هاربين خوفا من غضب أهالى المنطقة الذين هالهم المشهد الذى وجدوا المجنى عليها فيه .

وتمكن رجال المباحث من إلقاء القبض على أحد الأبناء والذى اعترف بالاشتراك مع شقيقيه فى تعذيب والدتهم لاجبارها على بيع المنزل الذى ورثته عن والدها، حتى يقوموا بإنفاق ثمنه على متطلباتهم، فقررت النيابة حبسه على ذمة التحقيقات وضبط وإحضار الهاربين .

 

الكلمات الدلالية لـ ضربوها وعذبوها وحلقوا شعرها .. هذه الأم ضحية طمع أبنائها .. صور !!

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “ضربوها وعذبوها وحلقوا شعرها .. هذه الأم ضحية طمع أبنائها .. صور !!“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور