طبيب نفسي: متحرش المعادي يعاني من «اضطراب العشق الجنسي للأطفال»

13 مارس 2021 - 1:11م منار حسين حوادث

قالت الدكتورة رشا الجندي، مدرس الصحة النفسية بجامعة بني سويف، إن الرجل الذي سعى للتحرش بطفلة المعادي يعاني نفسيا من ما يطلق عليه «اضطراب العشق الجنسي للأطفال»، وهو أحد الاضطرابات التي يجب على الباحثين تكثيف أبحاثهم عليها: «فيه في وسطنا ناس الظاهر منهم إنهم ناس طبيعين ولكنهم غير طبيعين ولديهم اضطرابات».

وأضافت «الجندي»، خلال استضافتها ببرنامج «الجمعة في مصر» والذي تقدمه الإعلامية ياسمين سعيد والمذاع على فضائية «MBC مصر»، أن التحرش أو الاغتصاب أمر ناجم عن وجود جين وراثي أو اضطراب في العقل، وأغلب المرضى النفسيين الذين يحتاجون إلى الأدوية يعيشون في المجتمع بشكل طبيعي، ولا يوجد لديهم أعراض تنبئ بأنهم مرضى: «بعض الحالات بيبقى علاجها الوحيد الإخصاء».

وأوضحت أنه كلما قل عمر الطفل المغتصب يعكس ذلك تدني نسبة ذكاء الشخص الذي قام بالاغتصاب، لافتة إلى أن القانون وحده لا يكفي كعقوبة على أمثال هؤلاء، ولكن يجب أن يخضعوا خلال فترة حبسهم إلى تطبيق العلاج النفسي عليهم، حيث إنه في حال الحبس فقط دون علاج نفسي، سيؤدى ذلك إلى خروجه للمجتمع أكثر قسوة.

وأكدت أنه يجب أن يهتم الشخص بخصوصية الطفل فور ولادته وعدم تغيير ملابسه أمام مختلف الأشخاص حتى في سنوات عمره الأولى حتى يعتاد على الخصوصية منذ سن صغير: «بلاحظ أمهات بيدخلوا الحمام قدام أبنائهم أو ياخدوا دش مع بعض، ده كله غلط».

وأشارت إلى أنه بداية من مرحلة رياض الأطفال وحتى فترة الجامعة يجب تدريس مواد تخص الثقافة الجنسية لمعرفة الجنسين الثقافات المهمة والضرورية بشكل يخص سنهم، وإعلامهم بأن الخصوصية جزء أصيل مع أي إنسان.

الكلمات الدلالية لـ طبيب نفسي: متحرش المعادي يعاني من «اضطراب العشق الجنسي للأطفال»

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “طبيب نفسي: متحرش المعادي يعاني من «اضطراب العشق الجنسي للأطفال»“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور