عودة شيرين عبد الوهاب لطليقها حسام حبيب وكتب كتابهم من جديد والفنانة “كان معمولنا عمل”..صور

11 نوفمبر 2022 - 6:15م منار حسين مجتمع النجوم

النجمة شيرين عبدالوهاب قررت حسم الجدل أخيراً بشأن عودتها للعيش مع طليقها الفنان حسام حبيب في منزل واحد دون علاقة تجمعهما، حيث ظهرت في لقطة حديثة أثناء عقد قرانهما، مشيرة إلى وجود “سحر” قد تسبب في إفساد العلاقة بينهما خلال الفترة الماضية.

وظهرت شيرين عبدالوهاب مع طليقها حسام حبيب في لقطات حديثة أثناء عقد قرانهما، بثها الإعلامي عمرو أديب في برنامجه “الحكاية” على فضائية أم بي سي مصر، ويبدو من الصور أن هذه الخطوة قد حدثت دون موافقة العائلتين، حيث لم يظهر بجوارهما أي أحد.

ووجهت شيرين أخيراً رسالة إلى جمهورها، في أول تصريح مباشر لها بعد خروجها من المستشفى، بقولها: ادعولي لأني ما اقدرش اعيش من غير دعواتكم ليا أكيد لسا بحبه.. معرفش أحب بسهولة وأسيب بسهولة.. ودا حب حياتي وأوعد الناس إني في أمان وهو طيب جدا وعيلته طيبين جدا.. وفي نفس اني اوعد الناس إني كفاية أمور شخصية وبقفل الصفحة دي معاك وأوعدهم بأغاني جميلة وأوعدهم بأحلى شغل في الدنيا وبعتذر لكل إنسان انا كنت زعلته في مرة انا بعتذر لحسام حبيب.

 

وألمحت شيرين في تصريحها إلى تعرضها وطليقها لنوع من السحر من أجل التفريق بينهما، موضحة: احنا كان معمولنا حاجة والحمد لله ربنا فكهالنا.

يذكر أن تعرضت الفنانة المصرية لسلسلة من الأزمات منذ زواجها ثم انفصالها عن الفنان حسام حبيب.

وآخر تلك الأزمات هي وجودها داخل إحدى المصحات النفسية لتلقي العلاج، وما صاحب ذلك من شائعات كثيرة خلال الساعات الأخيرة.

وكانت الفنانة قد خرجت بتصريحات مثيرة للجدل بعد انفصالها عن زوجها المطرب حسام حبيب.

وكشفت خلالها عن تفاصيل حياتهما الشخصية، وحجم الضغوطات التي ذكرت أنها تعرضت لها أثناء تلك الزيجة.

كما اتهمت شيرين طليقها اتهامات أثارت جدلاً واسعاً، بعدها تحرك الطرفان قانونياً من أجل مقاضاة بعضهما البعض.

 

وذلك قبل أن يتم الإعلان في 10 أكتوبر 2022، عن الصلح بينهما، وإعلان شيرين طبقا لما ورد في بيان صادر عن محاميها، أنها تكن كل الاحترام والتقدير لحسام حبيب، وتتنازل عن كافة القضايا التي كانت مثارة بينهما.

وبعد التصالح، ترددت أنباء عن عودة الثنائي من جديد، ولكن سرعان ما انتشر خبر دخول شيرين عبد الوهاب المستشفى، بزعم إصابتها بالرباط الصليبي، على أثر انزلاق قدمها، قبل أن يتم الكشف من قبل محاميها عن تعرضها للضرب من شقيقها.

ومع تداول أنباء تعرض شيرين للضرب، وتأكيد حقيقة أنها ليست في مستشفى للعظام بل إنها في مستشفى نفسية، حيث زعم شقيق الفنانة المصرية محمد عبد الوهاب أن شيرين رفقة طليقها حسام حبيب، يتعاطيان المخدرات داخل إحدى الشقق بمنطقة التجمع الخامس، وأنه عمل على إنقاذها وأخذها للعلاج في إحدى المستشفيات النفسية.

وشدد على أنه في بداية الأمر أعلن عن أنها تتلقى العلاج في مستشفى للعظام وليس في مصحة نفسية “حرصاً على اسمها”، كما أوضح أن شيرين تمر بظروف نفسية صعبة.

 

من جانبها أكدت كريمة أبوزيد والدة الفنانة شيرين عبد الوهاب، في تصريحات إعلامية لها، نفس رواية نجلها، كما أوضحت أن علاقتها بابنتها شيرين جيدة جداً إنما على النقيض علاقتها بحسام حبيب، الذي زعمت أنه بعد الصلح بينه وبين شيرين، قامت الأخيرة بطردها وشقيقتها من المنزل وهي تحت تأثير المخدرات.

حيث قالت والدة شيرين عبد الوهاب في روايتها: ” قالت لي أنا شيرين عبد الوهاب وعارفة بعمل إيه كويس جيداً ويلا برا من بيتي كلكم”.

وفي الوقت نفسه طالبت بـ “حماية ابنتها من طليقها بوصفه شر عليها”، طبقاً لتصريحاتها، التي أثارت جدلاً واسعاً

الكلمات الدلالية لـ عودة شيرين عبد الوهاب لطليقها حسام حبيب وكتب كتابهم من جديد والفنانة “كان معمولنا عمل”..صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “عودة شيرين عبد الوهاب لطليقها حسام حبيب وكتب كتابهم من جديد والفنانة “كان معمولنا عمل”..صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور