كان يصغرها بثماني سنوات.. مكالمة هاتفية منعت زواج سامية جمال وبليغ حمدي رغم قصة حب جمعت بينهما.. صور

18 أغسطس 2017 - 10:05ص عماد زمان يافن، عربى القاهرة - كل النجوم 14٬377 مشاهدة

كان يصغرها بثماني سنوات.. مكالمة هاتفية منعت زواج سامية جمال وبليغ حمدي رغم قصة حب جمعت بينهما.. صور

كان الموسيقار فريد الأطرش أكبر حب عاشته الراقصة الشهيرة سامية جمال وكان فريد يبادلها نفس الشعور واستمرت قصة الحب 11 عاما لكنها لم تكلل بالنجاح.

كان هناك سببان دفعا فريد الأطرش إلى عدم الزواج من سامية أولها خوفه من الملك فاروق الذي كان يحب سامية ويهدد فريد من الاقتراب منها.

السبب الثاني هو الفارق الاجتماعي بينهما فهو أمير بينما هي راقصة من أصول ريفية وهو الأمر الذي وصل إليها ودفعها إلى أن تدير ظهرها لفريد.

اقترن اسم سامية جمال لفترة كبيرة بالموسيقار الشاب حينها بليغ حمدي، الذي كان يصغرها بثماني سنوات، والذي كان قد بدأ اسمه في اللمعان كملحن لأشهر أغاني الفنان الراحل عبد الحليم حافظ وكوكب الشرق أم كلثوم.

قصة حب بليغ حمدي وسامية جمال نشأ عن طريق الموسيقى والرقص، وكاد أن يُكلل بالزواج.

سامية جمال تلقت مكالمة تليفونية من فنانة جديدة، أخبرتها بأنها خطيبة بليغ، فغضبت سامية واتخذت قرارها دون أن تتحرى من صحة الأمر فعدلت عن فكرة الزواج من بليغ حمدي بشكل نهائي.

كان ذلك يحدث وقصة حبها لفريد الأطرش لم تخرج من حياتها فقد تسببت في جرح عميق لها إلا أنها استأنفت حياتها وتزوجت أكثر من مرة كان أطولها زواجها من الفنان رشدي أباظة.

شاهد أيضاً: لقاء مع سامية جمال وحديث عن حبيب العمر

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “كان يصغرها بثماني سنوات.. مكالمة هاتفية منعت زواج سامية جمال وبليغ حمدي رغم قصة حب جمعت بينهما.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور