“كل ما تكبر تحلى”.. سميرة سعيد “تبهر” جمهورها في أحدث جلسة تصوير لها

7 ديسمبر 2018 - 9:09م أحمد غير مصنف القاهرة - كل النجوم 339 مشاهدة

خضعت الفنانة المغربية سميرة سعيد لجلسة تصوير حديثة، لصالح إحدى المجلات الفنية، بعدسة المصور خالد حمدي.

الفنانة المغربية ظهرت في الجلسة بإطلالة كاجوال شبابية اختصرت الكثير من سنوات عمرها، حيث تألقت ببنطلون وبادي باللون الأسود مع جاكيت باللون الأصفر، من تنسيق الإستايلست مايا حداد.

سميرة أكملت إطلالتها بمجموعة سلاسل كما ارتدت نظارة شمسية على عينيها، ووضعت قبعة على رأسها، وجمعت شعرها للخلف في تسريحة مميزة بأنامل مصفف الشعر حمو محسن، وهي الإطلالة التي ظهرت فيها في كليبها الأخير “إزاي أحب”.

وكانت سميرة سعيد قد أطلقت مؤخرا كليب أغنية “ازاي احب” والتي قدمتها قبل 16 عاما، وذلك ضمن ألبوم “يوم ورا يوم” بروح حديثة، حيث أعادت تقديم الأغنية بنفس التوزيع والموسيقي على فيديو بطريقة حديثة وكأن الأغنية قدمت 2018 ولم يمر عليها 16 عاما.

وتعود فكرة الكليب إلى أن سميرة  كانت تخضع لجلسة تصوير جديدة لصالح إحدى المجلات وأثناء التصوير كانت “تدندن” أغنية “ازاي احب” ومن هنا جاءت الفكرة في تصوير الكليب من كواليس جلسة التصوير وبالفعل تم تصوير الكليب داخل حديقة منزل سميرة سعيد.

وأغنية “إزاى أحب” من كلمات بهاء الدين محمد، وألحان وتوزيع محمد مصطفى والمتابع للديفا سميرة سعيد هو الذي يستطيع أن يعي أن الأغنية قدمت قبل 16 عاما ، أما الأجيال الجديدة فستشعر أن الأغنية وكأنها انتاج حديث.

آخر أعمال الديفا سميرة سعيد كانت أغنية “سوبر مان”، التى نالت إعجاب جمهور الديفا التى تتميز بالجرأة والتجديد فى جميع أغنياتها وكليباتها المصورة، وهي الأغنية التى استعانت الديفا فيها بفريق عمل أغنيتها “هوا هوا”، و”محصلش حاجه”، وهم الملحن بلال سرور، والشاعر شادى نور والموزع الموسيقى هانى يعقوب.

سميرة سعيد، ولدت في 10 يناير 1958 بمدينة الرباط عاصمة المغرب، تخرجت في كلية الآداب قسم اللغة الفرنسية بالمغرب، شاركت في برنامج للمواهب في المغرب وهي في عمر 9 سنوات وغنت لكوكب الشرق أم كلثوم.

بدأت الفنانة المغربية مشوارها الفني وعمرها 9 سنوات بأول أعمالها “شكونا لأحبابنا” و”قول للمليحة”، وأصدرت أول ألبوماتها في 1970م بعنوان “لقاء”، ثم انتقلت إلى القاهرة في عام 1978م حيث تعاونت مع شعراء وملحنين الكبار مثل محمد الموجي ومحمد سلطان وبليغ حمدي وغيرهم.

شهرة الفنانة المغربية تعدت مصر والمغرب العربي إلى الخليج بعد أن تعاونت مع “عبادي الجوهر” و”د. عبدالرب إدريس” و”طلال مداح” وكانت أول مطربة عربية تطرح ألبومًا خليجيًا كاملًا وكان هذا في أواخر السبعينات بعنوان “بلا عتاب”، كما كانت أول مطربة عربية تغني للعيد الوطني في الإمارات في عام 1987م، ومن ثم واصلت بالتجديد والتطور حيث جارت العصر بالانتقال إلى الأغاني الشبابية.

تخطى إنتاج سميرة سعيد الـ42 ألبوما، كان أبرزها ألبوم “يوم ورا يوم” عام 2002 الذي نالت عنه جائزة الـ”ميوزيك اورد”، كما نالت جائزتي MEMA والميوركس دور كأفضل مطربة عن ألبومها “أيام حياتي” الذي قدمته عام 2008.

قدمت سميرة فيلم سينمائي واحد فقط في عام 1979م بعنوان سأكتب اسمك على الرمال مع عزت العلايلى وناهد شريف وسمير صبري، وغنت في هذا الفيلم مجموعة من الأغاني الرائعة منها “يا دمعتي هدى” و”شفت حبيبي”، كما شاركت بدور في مسلسل “مجالس الفن والأدب” عام 1967م.

تزوجت سميرة سعيد مرتين الأولى من الموسيقار هاني مهنى بين عامي 1988 و1994، ثم انفصلت عنه لتتزوج من رجل أعمال مغربي هو مصطفى النابلسي في 1994 وأثمر الزواج عن طفلهما الوحيد شادي 1995.

الكلمات الدلالية لـ “كل ما تكبر تحلى”.. سميرة سعيد “تبهر” جمهورها في أحدث جلسة تصوير لها

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ ““كل ما تكبر تحلى”.. سميرة سعيد “تبهر” جمهورها في أحدث جلسة تصوير لها“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور