لقطات صادمة لمأذون يفارق الحياة أثناء عقده لقران ابنته “فيديو”

29 يونيو 2017 - 12:15ص Amera منوعات 800 مشاهدة

وتأتي سكرات الموت في أي لحظة من لحظات العمر، وربما تأتي وقت الفرح فليس شرط أن تغادر الروح الجسد في الحزن أو المرض، والدليل على ذلك قصة هذا المأذون الذي كان في أسعد لحظات عمره، وهو يزوج ابنته، بينما هو يعقد قرانها جاءته سكرات الموت، ليغادر الحياة، ويترك الجميع في ذهول وصراخ وعويل.

وقد شهدت قرية المنزلة التابعة لمركز طوخ بمحافظة القليوبية، شمال مصر، مأساة حيث توفي مأذون شرعي أثناء عقده قران ابنته، ما أدى لتحول الأفراح والزغاريد إلى صرخات وأحزان.

وفوجئ الحاضرون عقد قران ابنة مأذون القرية، مرسي خليل سلامة، بسقوط المأذون متوفىً، بعد أنهى إجراءات عقد القران، حيث نطق بالشهادتين.

وتعالت صرخات العروس، ابنة المأذون والحاضرين، الذين لم يصدقوا ما حدث أمامهم، حتى أكد الطبيب وفاته بسكتة قلبية.

وعن المأذون المتوفى، قال أهالي القرية إن الرجل كان “يتمتع بسمعة طيبة وبأخلاق عالية، وكان يقوم بالصلح بين المتخاصمين ويدعو الجميع للتحلي بحسن الخلق والاستعداد للآخرة، وكان يدعو دائماً: اللهم ارزقنا حسن الخاتمة”.

 

الكلمات الدلالية لـ لقطات صادمة لمأذون يفارق الحياة أثناء عقده لقران ابنته “فيديو”

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “لقطات صادمة لمأذون يفارق الحياة أثناء عقده لقران ابنته “فيديو”“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور