“مش قادر أتحمل مصاريف علاجي”.. علي حميدة يبكي على الهواء ويكشف تدهور حالته الصحية

13 يناير 2021 - 1:33ص أحمد عربى، مشاهير، مطربون ، مشاهير القاهرة - كل النجوم

صدم المطرب علي حميدة الشهير بأغنية “لولاكي” محبيه اليوم بعد حديثه عن تدهور حالته الصحية وكذلك تدهور حالته المادية وعدم قدرته على تحمل مصاريف علاجه .

وكشف المطرب علي حميدة في تصريحات له مع برنامج “الحكاية” عن تدهور حالته الصحية في الفترة الأخيرة، وقال إنه يتابع مع الأطباء منذ فترة ولم تتحسن حالته، ويحتاج إلى دخول المستشفى، وأضاف إنه أصيب بحصوة في المرارة تسببت له في انسداد، وكذلك يعاني من متاعب في القولون وغيرها، وينتظر التقرير الطبي النهائي غداً بالإضافة إلى دخوله المستشفى.

ولم يتمالك علي حميدة دموعه أثناء الحديث عن حالته الصحية والمادية، وقال إنه غير قادر على تحمل مصاريف علاجه وعلى توفير مستشفى له، وأضاف إن الضرائب حصلت منه على مبلغ 13 مليون جنيه، بالإضافة إلى ممتلكاته وشقته في القاهرة وأخرى في مسقط رأسه بمدينة مرسى مطروح، وكشف عن سفره إلى مسقط رأسه للتواجد بين أسرته لرعايته ولعدم قدرته على تحمل تكاليف العلاج وسوء حالته المادية.

وعرض الفنان أشرف زكي تدخل نقابة الممثلين في علاج الفنان علي حميدة، وذلك قبل تدخل هاني شاكر، نقيب الموسيقيين، والذي قال إنه تواصل مع علي حميدة بعد المكالمة الهاتفية، وأكد إن النقابة وفرت له مستشفى لإجراء تحاليل طبية والخضوع لعملية جراحية في مدينة الإسكندرية، وأضاف إن النقابة لا تتردد في الوقوف بجانب أعضائها والمطربين، وإنه عاتبه بسبب عدم تواصله مع النقابة فور بداية الأزمة، وقال هاني شاكر إن علي حميدة تردد في التواصل مع النقابة بسبب عدم سداده لمصروفات النقابة منذ سنتين، وهو ما سبب له الحرج، ولكن ذلك لم يمنع النقابة من التدخل وحل أزمته.

ويذكر أن المطرب علي حميدة 55 عام يعتبر من أبرز نجوم فترة التسعينيات، وأحدث ضجة كبيرة بأغنيته الشهيرة “لولاكي” في نهاية الثمانينات، والتي تعتبر من أكثر الأغاني والألبومات مبيعاً وانتشاراً عربياً، إلا انه ابتعد عن الأضواء والغناء تدريجياً منذ نهاية التسعينيات إلى الوقت الحالي.

الكلمات الدلالية لـ “مش قادر أتحمل مصاريف علاجي”.. علي حميدة يبكي على الهواء ويكشف تدهور حالته الصحية

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ ““مش قادر أتحمل مصاريف علاجي”.. علي حميدة يبكي على الهواء ويكشف تدهور حالته الصحية“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور