ومن الحب ما قتل.. جريمة بشعة تهز المجتمع المصري بسبب علاقة

23 يوليو 2017 - 12:35م عماد عربى القاهرة - كل النجوم 1٬233 مشاهدة

ومن الحب ما قتل..  جريمة بشعة تهز المجتمع المصري بسبب علاقة

علاقات الحب والرومانسية التي غالبا ما تكون نهاياتها سعيدة إلا أن ما حدث في هذه القصة كان مروعا وهز  المجتمعالمصري في إحدى مناطقه الشعبية.

في مدينة شبرا الخيمة إحدى المناطق المصرية التي تعيش فيها طبقات تتراوح ما بين الفقيرةوالمتوسطة وقعت جريمة قتل بشعة أقدمت عليها موظفة انتقاماً من زميل لها.

تفاصيل القضية تقول إن شخصا رفض إقامة علاقة حب مع زميلته بسبب حبه الشديد لزوجته مادفعها لأن نتنتقم منه انتقاما بشعا عندما توجهت إلى منزله وقامت بطعن زوجته بآلة حادة حتى وفاتها.

التحقيقات أظهرت أن المتهمة شعرت بالغيرة الشديدة من الزوجة وأشارت إلى أنها قررت ارتكاب جريمتها بعد رفض الزوج الارتباط بها.

وأفادت التحقيقات بأن المجني عليها، التي تبلغ من العمر 27 عاماً، أصيبت بعدة طعنات في الرقبة وبأنها وصلت جثًة هامدًة إلى المستشفى.

الجيران تمكنوا من إلقاء القبض على القاتلة بعد ارتكاب جريمتها. وكانت ما تزال تحمل السكين وعليه آثار الدماء.

واعترفت المتهمة بعد ذلك بارتكاب فعلتها لأن زوج المتوفاة لم يبادلها مشاعرها. وقالت إنها شعرت بالغيرة من زوجته.

وتابعت أنها ذهبت لزيارة الأخيرة وخلال استضافتها لها قامت بطعنها في رقبتها. وأشارت إلى أن الضحية بدأت بالصراخ وحاولت الاستغاثة بالجيران إلا أنها طعنتها مرًة جديدة حتى لفظت آخر أنفاسها.

تولت النيابة التحقيق وتم التحفظ على القاتلة التي لم تنكر الجريمة وباتت تستعد للعقوبة التي قد تصل إلى الاعدام.

شاهد أيضاً: بث مباشر على «فيس بوك» لمصرع شاب سقط من الطابق الـ11 هربا من الشرطة

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “ومن الحب ما قتل.. جريمة بشعة تهز المجتمع المصري بسبب علاقة“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور