عربىممثلون

سعاد حسني طلبت من محيي إسماعيل تقبـيلها فأحرجها برده.. تعرف على القصة

يعتبر الفنان محيي إسماعيل، واحدا من الفنانين الذين قدموا بعض الأدوار المميزة والتي لازالت محفورة في ذاكرة الجمهور رغم قلة أعماله خلال مشواره الفني، ومن أهم هذه الأدوار دوره في فيلم الأخوة الأعداء والذي جسد فيه شخصية حمزة بن عزيزة الهبلة.

وقال محيي إسماعيل عن هذا الدور، إنه كان علامة فارقة في مشواره الفني، فعلى الرغم من النجاح الذي حققه إلا أن هذا الفيلم أجلسه في بيته ثلاث سنوات بلا عمل، وفي الوقت نفسه جعله يعشق الأدوار المعقدة أو المركبة.

“قبلة” السندريلا في بئر الحرمان

قبلة على استحياء كادت أن تسحب لقب فنان من محيي إسماعيل.. تلك القبلة التي كان لابد منها في فيلم بئر الحرمان أمام السندريلا سعاد حسني، والتي تردد في أدائها مما كان سيحرمه من الفن إلى الأبد، والتي بعدها صلى واستغفر الله عليها.

وقال محيي إسماعيل إن أول فيلم له كان مع سعاد حسني وكان فيه قبلة، أيامها كنت بصلي، فكانت حاجة مثيرة بالنسبة لي، فرفضت ولكن سعيد مرزوق مساعد المخرج يقول له: دي سعاد حسني يا ابنى ودي قبلة طويلة جداً كمان، وبعدين هي اللي هتبوسك جتك نيلة، لحد ما مدام سعاد جت، وقالتلي لازم تبوس عشان الفيلم يمشي، قولتلها بس أنا بصلي، قالتلي صلي لكن ده عمل، وكان لابد من القبلة، وكانت القبلة الشهيرة.

كواليس فيلم بئر الحرمان

فيلم بئر الحرمان من إنتاج عام 1969 وتدور أحداثه حول ناهد التي تصاب بمرض ازدواج الشخصية فهى في النهار تعيش بشخصيتها وفي الليل هي ميرفت الفتاة اللعوب، يعالجها طبيب نفساني ويكتشف أن مرضها نتيجة لعقدة نفسية منذ طفولتها إذ يكتشف الأب خيانة الأم فيعاملها بجفاء ولا يقربها وتعيش في حرمان عاطفي، يترسب ذلك في أعماق ناهد.

كما شارك الفنان محيي إسماعيل سعاد حسني في واحدة من أشهر أفلامها وهوخللي بالك من زوزو.

يذكر أن قال محيي اسماعيل أن سعاد حسني كانت طيبة جدا وهادئة ومنطوية على نفسها في “البلاتوه”، مشيرا الى انها كانت حصانًا جامحًا عندما تبدأ الكاميرا في التصوير مثل الفنان محمود المليجي تماما الذي يكون كالافعى الهادئة قبل التصوير؛ وبمجرد بدء التصوبر ترى عين الافعى بارزة لامعة لا يستطيع احد مجاراته.

من هو الفنان محيي إسماعيل

واجه الفنان محيي إسماعيل معارضة شديدة من جانب أسرته، عندما فكر في العمل ممثلا، إذ كان والده من كبار رجال الدين بالمحافظة، أما الأم فكانت ابنة عمدة القرية وتخاف على أولادها إلى حد الجنون.

درس محيي إسماعيل الفلسفة، وبسبب حبه للفن، التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية، قسم تمثيل، وعقب التخرج شارك في عدة عروض مسرحية منها “سليمان الحلبي، الليلة السوداء”، ولم يهدأ حماسه حتى اقتحم عالم السينما، ووقف بجانب عمالقة التمثيل.

أما علاقاته بالنساء فلخصها بحديثه: حبيت 4 ستات الأولى كانت تركية وعشت معها سنوات وكانت غنية وحبيتها لكن العبث والتهريج هو من أفسد كل شيء بيننا، وكانت قصة حب راقية وكنا أصدقاء لكن عملت حركة معايا ضايقتني لما رمتني في المية وكنت هغرق وأموت وقد رحلت هي منذ ثلاث سنوات”.

ويضيف: “أما الثانية فكانت ألمانية وكانت أستاذة في الجامعة وكانت تشاهد فيلم إعـ ـدام طالب ثانوي ولقيتها بتعيط على حالي في الفيلم وخدت منها رقم تليفونها وكانت بداية التعارف

ويتابع: والثالثة كانت سودانية وقصة الحب مطولتش استمرت حوالي سنة، والرابعة مراتي وعشت معها 10 سنوات وتوفيت وكانت طيبة وحنونة ومثل أمي ولكن الموت حرمني منها”، لكنه لم ينجب أبناء لأنه لم يكن يملك شقة ـ حسب قوله ـ والقانون جعل الشقة من حق الزوجة.

تابع كل النجوم على تطبيق نبض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى